المُغرب التطواني ينتصر ويبقى بين الكبار - بريس تطوان - أخبار تطوان

المُغرب التطواني ينتصر ويبقى بين الكبار

المُغرب التطواني ينتصر ويبقى بين الكبار

 

تمكّن فريق المُغرب أتلتيك تطوان من ضمان البقاء بقسم الكبار بشكل رسمي بعد تغلبه عشية أمس السبت 2018-05-05 على ضيفه الكوكب المراكشي في مباراة هتشكوكية آلت نتيجتها لصالح الأتلتيك بهدف لصفر من توقيع اللاعب أنس جبرون، برسم الجولة 28 من البطولة الاحترافية دوري اتصالات المغرب فوق أرضية ملعب سانية الرمل بتطوان.

  فريق المُغرب التطواني دخل اللقاء تحت شعار نكون أو لا نكون، حيث اعتبر الفريق مباراة الكوكب بالمصيرية لتأكيد البقاء من عدمه.

الأتلتيك التحم مع تشجيعات الجماهير ودخل اللقاء بالسيطرة على مجريات الشوط الأول من خلال هجمات سريعة غلب عليها طابع التيكي تاكا، من أجل الوصول لشباك الضيوف لكن ظلت نتيجة البياض هي المسيطر على أطوار الشوط الأول.

  الشوط الثاني عرف ضغطا رهيبا من طرف الأتلتيك قابله مرتدات خطيرة للكوكب المراكشي، لكن خروج كل من الكرش والمكعازي ودخول جبرون والحواصي أعطى شحنة قوية لفريق المغرب التطواني الذي تمكن من تسجيل هدف الخلاص في الدقيقة 53 بعد قذيفة قاتلة من ديبالا تطوان اللاعب أنس جبرون، التي لم تترك أي خيار لحارس الكوكب المراكشي لتعلو الهستيريا المدرب عبد الواحد بنحساين ومعه جماهير الروخي بلانكو طيلة المباراة.

  هدف جبرون أخرج الكوكب المراكشي من جحره من خلال قيام الفريق بمرتدات هجومية خطيرة وجدت صخرة الدفاع مرتضى فال في يومه، حيث أنقد المرمى مرتين من هدف محقق.
فال عاد من جديد لحماية منطقة الدفاع والوقوف بجانب الحارس محمد اليوسفي في حماية الشباك، لينتهي اللقاء بفوز مستحق للمُغرب التطواني بهدف لصفر، وبهذا الفوز ضمن الأتلتيك مقعده ضمن الكبار برصيد 36 نقطة محتلا الصف العاشر.

 

رشيد يشو/ بريس تطوان


شاهد أيضا