مهرجان صدى الاسحار في دورته الثانية بتطوان - بريس تطوان

مهرجان صدى الاسحار في دورته الثانية بتطوان

 
 

مهرجان صدى الاسحار في دورته الثانية 

    إيمانا منا في جمعية شذا الفن بالمشروع الفني في جميع جوانبه، ومساهمة منا في المحافظة على التراث الفني الأصيل لبلدنا وتوسيع انتشاره، وإحياء للفن الهادف الذي لا يتعارض مع قيمنا وهويتنا الحضارية ذات الروافد المتنوعة، لهذه الاعتبارات وغيرها أخذت الجمعية على عاتقها في بداية مشوارها  تنظيم تظاهرات فنية، كانت أولى ثمراته مهرجان صدى الأسحار في دورته الأولى الذي عرف مشاركة عميد الأغنية المغربية الأستاذ عبد الهادي بالخياط كما حضي بحضور الآلاف من ساكنة مدينة تطوان، يعد هذا المهرجان بحق إحدى بصمات  المميزة للجمعية  والذي يشق طريقه بخطوات ثابتة نحو ترسيخه كمهرجان وطني ودولي في المستقبل.
ولتحيق كل هذا تمد الجمعية جسور التواصل مع جميع الهيئات ذات الأهداف المشتركة، من أجل تبادل الخبرات والتجارب، آملين أن تؤسس الجمعية عرفا ثقافيا وفنيا تمتد جدوره إلى ربوع الممكلة.
وقد حظي المهرجان بتغطية إعلامية مهمة تمثلت في تغطية القناة المغربية الأولى، وإذاعة Cap Radio  ، وبث مباشر للسهرة الأولى بكاملها عبر أثير إذاعة Casa FM  ، إلى جانب تغطية إعلامية إلكترونية واسعة كان أبرزها:
1.      http://euromedtimes.net/  
2.      http://www.marocwebo.com/ 
3.     http://news80.com/ 
4.     http://www.yacout.info/ 
5.     http://biladi.ma/ 
6.     http://www.aufaitmaroc.com/ 
7.     http://www.presstetouan.com 
8.     http://www.presstetouan.com/ 
9.     http://annab3.net/ 
كما يمكنكم مشاهدة كل فقرات المهرجان على الرابط التالي:
السهرة الأولى – السهرة الثانية 
وبعد الصدى الطيب الذي خلفه المهرجان في دورته الأولى لذا ساكنة تطوان والنواحي، وكل من حضر المهرجان، تعتزم الجمعية تنظيم المهرجان في دورته الثانية بشراكة مع الجماعة الحضرية لتطوان وبدعم من عدد من المؤسسات الاقتصادية والإدارات المحلية والوطنية، خلال شهر غشت 2013 الموافق لرمضان 1434 إحياء لليالي رمضان الروحية وتخليدا لذكرى عيد الشباب المجيد وثورة الملك والشعب، بالمسرح البلدي لتطوان (قرب الولاية).
وسينظم المهرجان خلال ثلاث أيام ستكون الأولى عبارة عن ليلة قرآنية سيشارك فيها نخبة من القراء المغاربة المعروفين وعدد من القراء من خارج المغرب.
والليلة الثانية ستعرف مشاركة عدد من الفنانين من خارج المغرب و فرق محلية ووطنية، أما الليلة الثالثة فستكون مغاربية بامتياز حيث سيحيها نخبة من الفنانين المغاربة المرموقين.
بخصوص الغلاف المالي المتوقع لتنظيم هذا المهرجان شاملا حجوزات سفر الضيوف المشاركين سواء من خارج المغرب أو داخله وكذا إقامتهم وتعوضاتهم المالية، بالإضافة إلى التجهيزات التقنية واللوجيستيكية والإعلامية، فهو على الشكل التالي:

 

 

نوع المصاريف

المصاريف بالدرهم

المصاريف اللوجيستيكية والخدمات
مصاريف الليلة القرآنية
مصاريف السهرة الفنية الأولى:
مصاريف السهرة الفنية الثانية:

575500 درهم
28500  درهم
255000  درهم
157000 درهم

 

المجموع

 1016000 درهم

 

 

 
 
 
 

 
 
 
وسيتم الإعلان عن البرنامج النهائي كاملا بعد الحسم في كل تفاصيله بمشاركة الهيئات المنظمة.
 
 
 

 

 

 


شاهد أيضا