سحر العربية - بريس تطوان

سحر العربية

 
سحر العربية

أقول وقد ناحت بقربي صبية بسحنات ملائكية
منزوية  و  دلائل  اليأس  علي  وجهها    بادية
تجمع الشروق والغروب  في  خدودها  الوردية
تعلو ثغرها ابتسامة غا مضه ملفوفة بحشة الهية
علي تقاطع حاجبيها أنوار ساطعة للداء شافية
لا يعكر نضارة وجهها برقع من المساحيق الغربية
فيها   البساطة   شمات  من   شيم   ربانية
تطفح   بالأنوثة   والنعومة   اللامتناهية
عيونها واحة تروي الضمان بجدا ولها السحرية
ينشد  الصمت  في  مقلــتيها  أنشودة   الحرية
يالها من زنبقة أيقظت روحي بمحاسنها الخلابة الصا فية
دنوت منها سائلا من أنت يا فلة العالم الزاهية?
لم  تغادر  صمتها  ولم  تلتفت  لأية  ناحية
قلت تكلمي أريد منك أجوبة أو حتى سؤالا منطقيا
نطقت و بصوت يهشم الصخر أنا العربية
أنا ابنة  الضاد  المشبعة  بأطيب  أمنية
أنا ربة النبل والشرف والعذرية
أنا حسناء الحسناوات بحجابي وقيمي السامية
أنا  المناضلة  الآبية   الفلسطينية
عنوان التحدي والصمود في وجه الصهيونية
أو صيت بالصبر فكان لي خير وصية
قلت لك في قلبي قصر تسجيه انهار عشق جارية
أنت في دمي وفي روحي نور ونار ضارية
لاوطن لي اسكنه سوى عينيك أسبح فيهما بكرة وعشيا
هيا نامي علي منحني كبدي وها قلبي لك هدية
من فضلك سيدتي كوني بلسما شافيا لجراحه الدامية.
 
جواد الفلاق
ج.م.أصيل1
 
 


شاهد أيضا