الاتحاد الاشتراكي بمرتيل يشعل النار على رئيس جماعة مرتيل - بريس تطوان

الاتحاد الاشتراكي بمرتيل يشعل النار على رئيس جماعة مرتيل

الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية فرع مرتيل
 
بيان إلى الرأي العام
  إن مجلس الفرع الموسع لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المنعقد يوم السبت 08/01/2011 بقاعة الأفراح الشموع و بعد استماعه للعروض المقدمة من طرف الأخ محمد بن حساين كاتب الفرع و الأخ محمد أشبون الكاتب الإقليمي للحزب و برلماني و الشبيبة الاتحادية و الكتابة الجهوية للحزب ، يعلن للرأي العام المحلي ما يلي : • اعتزازه العالي بالجماهير الشعبية بمدينة مرتيل التي أبت إلا أن تحتضن نضالات الحزب على المستوى المحلي مجسدة ذلك الاحتضان بحضورها الحاشد في مجلس الفرع الموسع . • تأكيده على اضطلاعه بمهامه كاملة في صفوف المعارضة المحلية ، خاصة و أنه قد أعطى الوقت الكافي للقيمين على الشأن المحلي لإثبات حسن نيتهم في خدمة الصالح العام . • يحمل السلطات المحلية الوصية كامل المسؤولية في ضرورة الوقوف إلى جانب القانون و العمل على فرض احترامه في كل ما يهم الشأن المحلي خاصة ملفات : مواقف السيارات ، الصفقات العمومية ، توزيع دكاكين الأسواق المحلية المغلقة ، تنظيم قطاع الباعة المتجولين مع ضرورة إيجاد حلول اجتماعية تضمن لهم قوت يومهم . • تنبيهه لتردي الأوضاع الاجتماعية و الاقتصادية لساكنة مدينة مرتيل ، خاصة أمام انعدام قطاعات مهيكلة تضمن فرصا للشغل مما يؤثر سلبا و بعمق على الجاني الاجتماعي و الأمني للساكنة . • إدانته الشديدة لغلق كل القاعات العمومية في وجه الأنشطة السياسية . • استنكاره للإجهاز على المتنفس الرياضي الوحيد بالمدينة ( الملعب البلدي ) ، بعدما كان مفتوحا في وجه كل الطاقات الرياضية المحلية و الإقليمية . • إدانته لاستمرار مسلسل نهب أراضي الدولة من طرف لوبيات العقار ، و إننا إذ ننبه هنا السلطات المختصة إلى ضرورة الحفاظ على أملاك الدولة ، نخبر الرأي العام بأننا سنكون في مقدمة المدافعين عن مثل هذه القضايا . • تنبيهه الخاص إلى الخروقات التي تقوم بها شركة أمــانــديس من زيادات صاروخية في فواتير الاستهلاك ، و عدم تقيدها بما جاء في دفتر الشروط و التحملات . و هنا يؤكد الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية على وقوفه إلى جانب السكان و الدفاع عن مصالحم و عدم السماح للمساس بها . كما يطالب المجلس البلدي لمدينة مرتيل بعقد دورة استثنائية تخصص لمناقشة مختلف المشاكل التي تتسبب فيها شركة أمانديس.
عاشت ساكنة مدينة مرتيل عاش الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية
 
 اشرف اولاد الفقيه –بريس تطوان-

 

 

 


شاهد أيضا