ريال مدريد يتلقى خسارة قاسية على يد سوسييداد - بريس تطوان

ريال مدريد يتلقى خسارة قاسية على يد سوسييداد

 
مُني فريق ريال مدريد بخسارة قاسية على يد مضيفه ريال سوسييداد بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف، ضمن أحداث الجولة الـ37 من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وأحرز ثلاثية سوسييداد كل من اللاعبين ميكيل مورينو، جوسيبا زالدوا وأندير بارينتكسيا، وفي المقابل سجل هدف ريال مدريد الوحيد اللاعب إبراهيم دياز.

وبهذه الخسارة تجمد رصيد ريال مدريد عند 68 نقطة وهو يحتل المركز الثالث بترتيب لائحة الدوري، في حين أصبح برصيد ريال سوسييداد 50 نقطة وهو يحتل المركز الثامن.

مجريات المباراة:

بدأ ريال مدريد المباراة بالضغط المُبكر، وبمجهود فردي مميز على الطرف الأيسر، انطلق إبراهيم دياز وراوغ الدفاع، وسدد بين قدمي رولي، حارس ريال سوسييداد، في الدقيقة 6، مسجلا هدف الميرينغي.

وجاء الرد سريعًا من أصحاب الأرض، حيث سدد ميكيل مورينو كرة قوية، تصدى لها تيبو كورتوا حارس مرمى ريال مدريد، في الدقيقة 8.

وألغى حكم المباراة هدفا لريال سوسييداد في الدقيقة 20، بداعي التسلل على أولازابال، حيث لجأ إلى تقنية الفيديو التي أثبتت صحة قراره.

ونجح ميكيل مورينو في تسجيل هدف التعادل، في الدقيقة 26، حيث استقبل تمريرة من زميله ويليان جوزيه، داخل منطقة جزاء ريال مدريد، وسدد على يسار الحارس كورتوا.

وكاد بنزيمة أن يسجل الهدف الثاني لريال مدريد، في الدقيقة 32، حيث أرسل تسديدة مرت بجانب القائم الأيسر للحارس رولي.

وأشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء لخيسوس فاييخو، مدافع ريال مدريد، بعد منعه للكرة من دخول المرمى بيده.

واحتسب الحكم ركلة جزاء لريال سوسييداد، نفذها ويليان جوزيه في الدقيقة 40، لكن تيبو كورتوا تصدى لها ببراعة.

ومع بداية الشوط الثاني، كان ريال سوسييداد الأكثر خطورة، وحاول أكثر من مرة إحراز الهدف الثاني، قبل أن ينجح زالدوا في التسجيل بكرة رأسية، في الدقيقة 57، مستغلا خطأ من مارسيلو في التغطية، وكورتوا المتقدم.

ودفع زيدان بلوكا مودريتش بدلا من إيسكو، وأعاد كاسيميرو لخط الدفاع، لتصبح طريقة اللعب (4-4-1)، لتعويض النقص العددي بعد طرد فاييخو، ثم أشرك لوكاس فاسكيز بدلا من إبراهيم دياز، وأخيرًا فينيسيوس جونيور بدلا من أسينسيو.

ونجح أندير بارنتشيا في تسجيل الهدف الثالث لريال سوسييداد، في الدقيقة 67، حيث سدد أولازابال كرة اصطدمت بالقائم الأيمن، قبل أن ترتد أمام بارنتشيا، الذي أسكنها على يمين كورتوا.

وحرمت العارضة يانوزاي لاعب ريال سوسييداد، من تسجيل الهدف الرابع، في الدقيقة 85، بينما تراجع لاعبو ريال مدريد، ولم يُظهروا أي ردة فعل، لتنتهي المباراة بهزيمتهم (3-1).
بريس تطوان


شاهد أيضا