طلاق بالتراضي بين كروش ونادي المُغرب التطواني - بريس تطوان

طلاق بالتراضي بين كروش ونادي المُغرب التطواني

طلاق بالتراضي بين كروش ونادي المُغرب التطواني

 

فسخت إدارة فريق المُغرب أتلتيك تطوان العقد الذي يربط النادي بصانع ألعاب الفريق اللاعب “زيد كروش” بعد اجتماع مغلق بمقر النادي حضره رئيس الفريق رضوان الغازي، حيث أعلن الموقع الرسمي للفريق صباح يوم الثلاثاء 10 دجنبر 2018 عن توصل الطرفان لفسخ العقد بالتراضي خدمة لمصلحة الفريق.

 

 كروش تنازل عن نسبة مهمة من مستحقاته العالقة بذمة النادي منها منحة التوقيع الخاصة بالموسم الرياضي المنصرم ونصف منحة هذا الموسم، مقابل توصله برواتبه كاملة بالإضافة لمنح المباريات، وإعطائه الصلاحية ليكون لاعبا حرا طليقا له مطلق الصلاحية في البحث عن فريق آخر دون قيد أو شرط.

 

فسخ عقد النادي مع اللاعب عزاه البعض للصراع القائم بين كروش والمدرب عبد الواحد بنحساين، فيما رأى آخرون رغبة اللاعب في تغيير الأجواء والبحث عن فرصة جديدة لإثبات ذاته.
للإشارة فإن خبر انفصال اللاعب عن الأتلتيك ترك ردود أفعال منقسمة بين مؤيد ومعارض، إذ رأى كثيرون مغادرة صانع الألعاب لعش الحمامة بمثابة خسارة للنادي وتفريط في أبناء المدينة، فيما رأى آخرون أن كروش لم يعد قادرا على مجاراة الفريق ورحيله يعتبر خطوة إيجابية من إدارة النادي.

 

عشاق الاتلتيك رغم اختلاف الرؤى فيما يخص انفصال اللاعب عن النادي، كتبوا تدوينات ورسائل شكر ووداع للاعب انتشرت بشكل كبير على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي حيث كتب كثيرون عن حبهم لهذا اللاعب الذي قدم الكثير للروخي بلانكو رغم الهفوات إلا أنه يبقى صانع ألعاب متميز قدم دروسا عدة في التضحية مع الفريق آخرها كانت تنازله عن مستحقاته حيث جاء في تدوينة نسبت إلى اللاعب قوله ” كنسال بزاف بلحاق ماشي حمق نغرق الكيبو ديالي ونزيد نأزم الرئيس لي كيعمل كثر من جهدو ،مستعد نضحي تقريبا ب350 مليون على الوجه دالفرقة والرئيس”.

 

 

رشيد يشو/ بريس تطوان


شاهد أيضا