تمتيع رئيس بلدية وزان الأسبق بالسراح المؤقت - بريس تطوان - أخبار تطوان

تمتيع رئيس بلدية وزان الأسبق بالسراح المؤقت

تمتيع رئيس بلدية وزان الأسبق بالسراح المؤقت

 

قررت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة، يوم أول أمس الأربعاء، متابعة محمد الكنفاوي، رئيس بلدية وزان الأسبق، في حالة سراح بعدما كانت قد وجهت إليه تهما تتعلق بالتزوير والاختلاس واستغلال النفوذ، إبان فترة توليه رئاسة الجماعة الحضرية لوزان.وكان اعتقال الكنفاوي قد جرى بمدينة سيدي قاسم يوم 24 غشت 2015،بمقر المحافظة العقارية،  وذلك بناء على مذكرة البحث و الإعتقال الصادرة في حقه من طرف المصالح الأمنية على خلفية الملف ” رقية أكديرة ” .حيث أن المتهم الكنفاوي كان قد إختفى عن الأنظار لفترة طويلة، بعدما تفجر ملف البقعة الأرضية، التي إستولى عليها وقام بتجزيئها لفائدته، وذلك بناء على عقد شراء من طرف سيدة تدعى رقية أكديرة، تبين بعد ذلك أن عملية البيع و الشراء تمت بعد وفاتها، مما جعل ذوي الحقوق يرفعون دعوى قضائية ضده بالتزوير و الإختلاس و إستغلال النفوذ، إذ أثناء مجريات المحاكمة إختفى ملف التجزئة العقارية من أرشيف الجماعة الحضرية لوزان، الذي كان يشغل حينها رئيسا  لذات الجماعة، مما شكل صك إدانة في حقه .كما كان رئيس الحكومة قد اصدر قرارا مطلع سنة 2015، يقضي بعزل الكنفاوي من مهام رئاسة حضرية وزان، حيث صدر القرار  في الجريدة الرسمية للمملكة في العدد 6322 بتاريخ فاتح يناير 2015. وأكد مصدر مقرب من محمد الكنفاوي أن تمتيع السياسي الاستقلالي بالسراح المؤقت من قبل غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة جاء استجابة لطلب محاميه، وذلك مقابل كفالة مالية.
بريس تطوان/الشاون بريس

 


شاهد أيضا