جماعة أمتار القروية بشفشاون..أشباح و امتيازات - بريس تطوان - أخبار تطوان

جماعة أمتار القروية بشفشاون..أشباح و امتيازات

 
جماعة أمتار القروية بشفشاون..أشباح و امتيازات

 

 

سجلت الجماعة القروية “أمتار” الواقعة على الطريق الساحلي الرابط بين تطوان و الحسيمة، رقما قياسيا في غياب الموظفين الذين تحولوا إلى أشباح.

 

و قالت صحيفة “الأسبوع” نقلا عن مصادرها إن موظفا وحيدا يقوم في تلك الجماعة بعدة مهام في ظل غياب الآخرين، و هذا يدل على أن هناك قوة (…) داخل الجماعة تسيطر و تتحكم بزمام الأمور، و هناك بعض الموظفين ممن تخلوا عن مكاتبهم و وظائفهم و صاروا يخدمون أشياء أخرى.

 

و أكدت ذات المصادر أن من بين هؤلاء، أحد الأعضاء الذي منحت له مهمة بالجماعة عن طريق الأغلبية المشكلة للمجلس الجماعي الحالي، هذا العضو المسؤول، يجيد لغة التلاعب بالأوراق من أجل العمل و السهر على بعض الملفات، خصوصا تلك المتعلقة بنزع الملكية و رخص التعمير التي تعد الشرايين الرئيسية لنبض الجماعة.

 

و تضيف ذات المصادر أن العضو المذكور، يتم تعويضه عن تنقل و سفريات، رغم أنه لم يقم بأية مهمة أو سفر خارج الجماعة، هذه التعويضات التي تمنح له و لغيره، وصفها بعض المراقبين للشأن المحلي بكونها غير قانونية، و هذا يطرح العديد من التساؤلات عن غياب دور المجلس الأعلى للحسابات بهذا الخصوص.

 

من جهتهم أكد بعض أعضاء المعارضة يالجماعة أنهم بصدد تقديم شكاية رسمية في هذا الموضوع للجهات المعنية، علما أن المعارضة الأقلية لا يسمع صوتها داخل الجماعة.

 

بريس تطوان


شاهد أيضا