هل تستنسخ مدينة تطوان تجربة الدراجات البيئية المستعملة بأكادير ومراكش؟ - بريس تطوان - أخبار تطوان

هل تستنسخ مدينة تطوان تجربة الدراجات البيئية المستعملة بأكادير ومراكش؟

بعد أن ظهرت في أول الأمر بمدينة أكادير؛ دراجات هوائية تشتغل ببطاريات تستمد طاقاتها من الطاقة الشمسية، ستكون مدينة مراكش مقبلة  على هذا النوع من وسائل النقل .

ومن شأن توظيف هذه الدراجات الهوائية، التي تعتمد على طاقة نظيفة أن تساهم في خفض التلوث الذي يكثر في المدن الكبرى من جراء استعمال الوقود من المركبات التي تعمل بما يعرف بالطاقات التقليدية.

ما أقدمت عليه مدينة أكادير ومراكش، جدير بأن تستفيد منه باقي المدن المغربية، وقد تكون هذه التجربة مفيدة لمدينة تطوان، التي أصبحت شوارعها تضيق بمختلف وسائل النقل.

للتذكير، فعدد من المدن الأوروبية، يوجد بها هذا النوع النظيف من وسائل النقل، وعند الجارة اسبانيا وخاصة بمدينة إشبيلية تتوزع محطات متعددة للدراجات الهوائية النظيفة.

 

بريس تطوان


شاهد أيضا