هل انتهى زمن كريستيانو رونالدوو وميسي؟‎ - بريس تطوان - أخبار تطوان

هل انتهى زمن كريستيانو رونالدوو وميسي؟‎

محسن أيت أحمد/بريس تطوان

فشل الثنائي الأبرز في عالم كرة القدم، ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو لأول مرة في التأهل سويا إلى ربع نهائي المسابقة القارية، منذ 16 عاما، بعد أن أقصى نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، الأربعاء، برشلونة الإسباني، من دوري أبطال أوروبا وتبخر حلم يوفنتوس الإيطالي في نيل لقب البطولة بعد خروجه على يد بورتو البرتغالي، الثلاثاء.

صحيح أن النجمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو لا يزالان في مستواهما، لكن لا يخفى أنهما اقتربا من نهاية مسيرتيهما الذهبيتين، ليبدأ صراعٌ جديد بين مجموعة من النجوم الشبان لخلافة الأرجنتيني والبرتغالي في الصراع على الألقاب الفردية وتالياً عرش عالم الكرة

طبعاً قد يحرج هالاند ومبابي، الثنائي الأفضل في الأعوام الـ15 الأخيرة تقريباً، حتى قبل اعتزالهما، بالنظر إلى أدائهما الفردي الرائع، لكن إمكاناتهما الكبيرة تجعلهما بحسب المراقبين أكثر اللاعبين قدرةً على خلق صراعٍ ثنائي جديد على عرش الأفضل في العالم، تماماً على صورة ما فعله ميسي ورونالدو حيث تنازلا نادراً عن الكرة الذهبية أو جائزة “الفيفا” منذ بداية حصد أحدهما لإحدى هاتين الجائزتين في عام 2007.

هالاند ومبابي هما اليوم أكثر موهبتين تسيران في طريق التطوّر، وأكثر لاعبين شابين يملكان شخصيّة قوية في الملعب وخارجه لدرجةٍ لا يمكن تصديق أن عمر الأول 20 سنة، وعمر الثاني 22 سنة فقط، وهي مسألة تؤكدها طريقة تأثيرهما في المجموعة في كل فريقٍ يلعبان له، حيث أصابا النجاح بشكلٍ سريع.


شاهد أيضا