هل التهريب المعيشي حل للأزمة الاقتصادية بتطوان ؟ - بريس تطوان - أخبار تطوان

هل التهريب المعيشي حل للأزمة الاقتصادية بتطوان ؟

تأمل شريحة عريضة من ساكنة إقليم تطوان أن يتم فتح معبر باب سبتة المحتلة في وجه التهريب المعيشي يوم الإثنين المقبل، من أجل عودة  ممارسة نشاطهم في تهريب السلع ومحاربة البطالة.

غير أن عدد من المهتمين بالشأن المحلي في إقليم تطوان، يعتبرون أن إعادة التهريب المعيشي ليس هو الحل الذي تحتاجه المدينة لتجاوز الأزمة الاقتصادية التي تعيشها.

وأضاف عدد من هؤلاء عبر عدة تدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي، أن التهريب المعيشي لم يعد له تأثير كبير على اقتصاد المدينة منذ فترة طويلة، وأصبحت فئة قليلة جدا في الإقليم هي المعنية به.

وبالتالي، يرى هؤلاء، أن على السلطات المحلية والمسؤولين، أن يبدأوا في البحث عن حلول فعالة وناجعة تعيد الرواج الاقتصادي لتطوان، بدل انتظار الرواج الموسمي الذي يحدث في فصل الصيف.

وذهب بعضهم إلى الحديث عن المؤهلات السياحية التي تتوفر عليها تطوان وسواحلها، والعمل على إحداث مقاولات وشركات تنشط في المجال السياحي، لاستقطاب السياحي في كافة الفصول عن طريق عروض مغرية تستقطب السياح، إضافة إلى البحث عن حلول أخرى تقي شباب الإقليم من البطالة التي تستشري في أوساطهم.

بريس تطوان


شاهد أيضا