مواطنون بجماعة بليونيش يمهدون لقطع تزويد سبتة المحتلة بالماء الصالح للشرب - بريس تطوان - أخبار تطوان

مواطنون بجماعة بليونيش يمهدون لقطع تزويد سبتة المحتلة بالماء الصالح للشرب

بريس تطوان

هدد مجموعة من المواطنين القاطنين بالجماعة الترابية بليونيش بقطع تزويد مدينة سبتة المحتلة بالماء الصالح للشرب عن طريق منع تدفق المياه عبر مجموعة من القنوات التي تمر داخل أراضيهم في اتجاه الثغر المحتل.

وقال مواطنون بجماعة بليونيش، المحاذية لمدينة سبتة المحتلة، إن السلطات الإسبانية “أخلت” بالعديد من الالتزامات المرتبطة باتفاقية تاريخية تهم توفير مناصب شغل لبعض أبناء بليونيش داخل سبتة واستفادتهم من التطبيب داخل مراكزها الصحية مقابل منح المدينة المحتلة نسبة مهمة من المياه الصالحة للشرب.

وصرح مجموعة من الأعيان بالجماعة القروية بليونيش التابعة لعمالة المضيق الفنيدق أن اتفاقية سابقة تم بموجبها التعهد بتبادل مجموعة من المصالح الاقتصادية والاجتماعية بين الجانبين، وأن “إخلال ” السلطات الإسبانية بالمدينة المحتلة بالتزاماتها سيؤدي إلى إقرار منع مرور قنوات المياه الصالحة للشرب من أراضيهم وبالتالي قطع التزويد بالماء في الفترة المقبلة.

وفي ذات السياق سجلت العلاقات المغربية الإسبانية في الأيام الماضية توترا كبيرا بعد عملية “النزوح الجماعي” التي قام بها ألاف المواطنين المغاربة والأفارقة المتواجدين بالمغرب.

كما أن سماح السلطات الإسبانية باستقبال زعيم ما يسمى بجبهة البوليساريو للعلاج بأحد مستشفياتها، خلق توترا كبيرا في العلاقات بين المغرب وجارتها الشمالية.

وشهدت العلاقات بين البلدين تصدعا كبيرا بعد تصاعد حدة التصريحات الدبلوماسية، ولفت خبراء اقتصاديون وأمنيون مغاربة وإسبان أن تدهور العلاقة السياسية بين الجانبين قد يكون له انعكاس خطير على التنسيق الأمني، إضافة إلى إمكانية حدوث خلل في اتفاق الصيد البحري ومراقبة الحدود في ضفتي المتوسط وهو ما قد يفتح المنطقة على أبواب موجات متصاعدة من الهجرة السرية وتدفق المخدرات.

 


شاهد أيضا