منطقة تمرابط بإقليم تطوان بين الإصلاح والتهميش - بريس تطوان - أخبار تطوان

منطقة تمرابط بإقليم تطوان بين الإصلاح والتهميش

أفاد عدد من المواطنين القاطنين بمنطقة تمرابط الواقعة بين مدينتي تطوان وواد لو والتابعة لإقليم تطوان، أن القرية المذكورة تعيش التهميش والاهمال.

وقال المواطنون في حديثهم لبريس تطوان، إن ساكنة المنطقة، يُعانون من نقص حاد في التزويد بالكهرباء، مما يتسبب لهم في معاناة “كبيرة”.

وأضاف المُتحدثون، أن هذا المشكل يظل قائماً طيلة السنة، الشيء الذي جعلهم يخرجون عن صمتهم ويحتجون.

وعبر المُتحدثون، عن مدى استياءهم “العميق” جراء الوضعية “المزرية”، خصوصا وأن الأمر يتسبب في ضياع المواد الأساسية التي تحتاج التبريد بالأجهزة الكهربائية.

وطالب هؤلاء، الجهات المسؤولة بالتدخل العاجل والآني للوقوف على حجم الأضرار التي تلحق بهم، وإيجاد حلول لهم.

في سياق آخر، أعرب عدد من زوار المنطقة، عن إعجابهم بجماليتها وسحرها، خصوصا بعد الإصلاحات التي طرأت عليها، من ناحية الطريق الرئيسية وغيرها، مُشددين على أن الأخيرة تمتاز بخصوصيات طبيعية مُتفردة تجعل منها قبلة مُمتازة لعشاق البحر والجبل والشاطئ.

 

بريس تطوان


شاهد أيضا