مصرع مواطن بتطوان بسبب إهمال السلطات لعمارة مهددة بالانهيار - بريس تطوان - أخبار تطوان

مصرع مواطن بتطوان بسبب إهمال السلطات لعمارة مهددة بالانهيار

 لفظ مواطن أنفاسه الأخيرة بمستشفى سانية الرمل الأسبوع المنصرم، متأثرا بإصابات وكسور خطيرة تعرض لها بعد سقوطه من علو بحوالي 5 أمتار جراء انهيار شرفة شقته بإحدى العمارات القديمة بتطوان.

وحسب ما روته مصادر “بريس تطوان”، فإن الضحية كان واقفا بشرفته في عمارة تقع بشارع محمد الطريس قرب سينما مونيمينطال، لتنهار به بشكل مفاجئ، وسقطت عليه أكوام الحجارة، مسببة له كسورا وإصابات  خطيرة.

وأضافت ذات المصادر، أن الضحية جرى نقله إلى مستشفى سانية الرمل، وتم وضعه في العناية المركزة، إلا أنه فارق الحياة بعد وقت قصير.

وكشفت مصادر مقربة من الضحية، أن الأخير كان يعاني من الوضع المهترئ لشقته بسبب تسربات مائية من الشقة التي تقع فوقه، وقد سبق أن قدم شكايات بهذا الخصوص، ووجه أيضا شكاية لوزارة الأحباس يطالبها بالقيام بإصلاحات في العمارة، نظرا لكونها مهددة بالانهيار، إلا أن الوضع لازال على حاله.

وأضاف مصدر بريس تطوان، أن وزارة الأحباس رفضت القيام بالإصلاحات وطالبته بالخروج من العمارة بدعوى أنه “مُحتل” للشقة لكونها مكتوبة بإسم شقيقه الذي توفي، وبالتالي تركته أمام مصيره الذي كانت نهايته بهذه الطريقة المأساوية.

ويُطالب فاعلون حقوقيون بتطوان بضرورة فتح تحقيق في هذه الحادثة، ومحاسبة المسؤولين الذين تسببوا في وفاة المرحوم.

بريس تطوان


شاهد أيضا