مصالح الداخلية تمنح "تريبورتور" للعاملين في التهريب بباب سبتة - بريس تطوان - أخبار تطوان

مصالح الداخلية تمنح “تريبورتور” للعاملين في التهريب بباب سبتة

علمت “بريس تطوان” أن مصالح عمالة المضيق الفنيدق قد شرعت قبل أيام في عملية إحصاء شاملة للعاملين في التهريب المعيشي بمعبر باب سبتة الحدودي.

وتهم هذه العملية، المنجزة بتنسيق بين السلطات المحلية بالمضيق والفنيدق والمصالح الأمنية بالمنطقة، وضع قوائم حصرية لجميع الممتهنين للتهريب في أفق إنجاز برامج اقتصادية “بديلة” تروم إدماج هؤلاء العاملين في النسيج الاقتصادي المحلي من خلال خلق مقاولات صغيرة ومتوسطة عن طريق برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وأفاد المصدر أن المرحلة الأولى للإحصاء شملت العاملين الذكور، وبدأ التفكير “جديا” في مساعدتهم على الاستفادة من عربات ثلاثية (تريبورتور) خاصة بنقل البضائع والسلع، وهو المشروع الخاص بالمحور الثالث للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية المتعلق بإدماج الشباب في المحيط السوسيومهني المحلي. وتتمثل المساعدات في تقديم قروض شرفية لتسهيل حصولهم على هذه العربات لتعوضهم عن نشاطهم في مجال التهريب بمعبر باب سبتة. وشدد المصدر أن حالة وفاة سيدة بداية الأسبوع الماضي قرب المعبر الحدودي عجل بتسريع عملية الإحصاء في الأيام القليلة الماضية.

وتطرح العملية التي باشرتها السلطات الإقليمية بعمالة المضيق الفنيدق جملة من الأسئلة بخصوص نجاعة المقاربة التي تعتمدها مصالح وزارة الداخلية في التعامل مع حل الإشكاليات المرتبطة بأنشطة التهريب بالمعبر الحدودي بباب سبتة، إضافة إلى مدى إمكانية نجاح المبادرات التي تطلقها السلطات في إيجاد “اقتصاد بديل” للكم الكبير من المواطنين العاملين في التهريب بالمضيق والفنيدق وباقي المدن المجاورة الأخرى.

 

بريس تطوان

 


شاهد أيضا