مستخدمون بمشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالمضيق يقررون التصعيد - بريس تطوان - أخبار تطوان

مستخدمون بمشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالمضيق يقررون التصعيد

بريس تطوان

قرر مستخدمون ببعض مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمدينة المضيق تصعيد أشكالهم الاحتجاجية ضد مصالح عمالة المضيق الفنيدق بسبب ما أسموه رفض السلطات منحهم الرواتب الشهرية منذ تسعة أشهر.

وقال مستخدمون بكل من المسبح المغطى والقاعة المتعددة الرياضات بالمضيق، وهي المشاريع المندرجة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، إنهم وبعد استنفاذ جميع المبادرات الرامية إلى الاستفادة من مستحقاتهم الشهرية، قرروا الدخول في أشكال احتجاجية غير مسبوقة ابتداء من يومه الثلاثاء 23 فبراير 2021 أمام الساحة المقابلة لمقر عمالة المضيق الفنيدق.

ووجه أحد العاملين بالقاعة المغطاة لالة خديجة إشعارا لوالي جهة طنجة تطوان الحسيمة بخصوص الاحتجاج المزمع القيام به “بعد مرور أكثر من عشر سنوات من العمل دون التمتع بأبسط الحقوق المهنية”.

ويطالب العاملون بهذه المشاريع بتحسين أجورهم وتسجيلهم بمؤسسة الضمان الاجتماعي، بعد مرور سنوات على إدماجهم بالعمل داخل هذه المؤسسات.

تجدر الإشارة إلى أن مصالح عمالة المضيق الفنيدق سبق أن عملت على إدماج مجموعة من الشباب حاملي الشهادات بمدينة المضيق في إطار عقود عمل داخل مرافق سوسيورياضية للقرب بالمدينة، وتعالت في الفترة الأخيرة أصوات هؤلاء الشباب مطالبة بتحسين ظروف العمل والالتزام بأداء الأجور في وقتها مع ضمان حقوقهم المهنية وفق الضوابط القانونية ذات الصلة.


شاهد أيضا