متاريس العزلة - بريس تطوان - أخبار تطوان

متاريس العزلة

(1) حـلـم
ويظل وجه الأرض مشرئبا إلى السماء …
يظل الإنتظار …
يحن إلى أجنحة الريح والعاصفة ..
يحن إلى انكسار الصمت ..
حين تعرف الخطى ..
كيف تجيء دروبا في الأرض ،
أو أجنحة السماء …
قلبي يطير- لا تفكروا كيف؟ -عاشق يحلم !

(2) غـيـوم
بين الأرض والسماء كان انتظارك …
الذي يجيء بمواسم القطاف ؛
يودع الحزن المقيم ،
يحمل جذور المأساة…
من الأعماق، ويسافر…..
تفرش العيون أهدابها لك …
هذي غيوم الغيث يا سنين الجذاب!
هذي غيوم الغيث…
بأزمنتنا المصفرة …
فلتهطل أمطار الرحمة …!
تواعد الجداول ، تواعد الحقول …

(3) الـريـح
إنها الريح،
قال الصمت،
لكن الصمت يطول …
وانتظار الطارق المؤمل، يطول …
تاه مع الطريق…
الطريق الذي طويت فيه الزمن ،
ستطرقه الأقدام !
والريح التي حلمت بها …
ستجيء دائما …!
تخصب الحياة..
رغم كل شيء ،
لا أحد سيلغي…
فرح الأشجار …!
ويطول الإنتظار،
لكأنما …
” الـبـاب مـا قـرعتـه غيـر الريح ..
آه !لعـل روحـا فـي الريــاح “

(4) سـكـون
أبررعند انقضاء النهار ،
بعقل المنطقي ،
والإنساني فعلي ،
أفلسف عجزي ،
وفي الغد أسلك عين المسار .

(5) انـتـظـار
أنا في انتظار الذي يأتي…
و لا يأ تي…
أفكر في اللحظة القادمة ..
وأمضي مع النظرة الحالمة ،
أُبَدِّدُ في كل يوم جديد …
شبابي، وروحي…وفكري السديد …
وأجهل ما أريد …!


شاهد أيضا