ليست عطلة دراسية - بريس تطوان - أخبار تطوان

ليست عطلة دراسية

إن القرار الذي اتخذته وزارة التعليم التربوية ، بتنسيق مع باقي الوزارات الحكومية ، المتجلي في إغلاق المقاهي والمطاعم والمساجد والأماكن الترفيهية ، وكذلك إقفال المدارس والروضات والجامعات ومنع الدروس الحضورية ، هو قرار سليم بالغ الأهمية ، لأنه يهدف إلى حماية الأمة المغربية ، من فيروس كورونا ، الذي يكاد أن يقضي على البشرية .

وأمرت الحكومة مواطنيها بالمكوث في بيوتهم ، وبعدم الخروج من منازلهم إلا في الحالات الضرورية ، وذلك بغية وضع حد لانشار ذلك الفيروس ذو الجنسية الصينية ، و كل هذا دون زمن محدد حتى تنتهي هذه الأزمة العالمية.

و وضعت الحكومة المغربية بعين الإعتبار ، أولائك التلاميذ و التلميذات ، الطلبة و الطلبات الساعين في الهروب من وحش الجهل والأمية ، حيث وضعت رهن إشارتهم موقعا خاصا يتضمن كل المستويات و الفئات على إحدى الصفحات الإلكترونية ، وكذلك خصصت لهم قناة فضائية ، تعرف باسم الثقافية ، تقوم ببث الحصص والدروس ، و ذلك اتباعا لجداول زمنية .

كما انتقت الحكومة أساتذة محنكين مجندين عرفوا بقوة الفهم و سرعة الإدراك في مسيرتهم المهنية ، حتى يقوموا بتحضير الدروس وتقديمها بواسطة تلك القناة التلفزية ، وعن طريق وسائل التواصل الاجتماعية .

و أيضا ، نبهت الدولة أولياء الأمور ، على أن هذه العطلة ليست عطلة استثنائية ، فعليهم الانتباه والحرص على أن يتابع أبناؤهم دروسهم بكل نشاط وحيوية ، والحذر كل الحذر من إهمال هذه الدروس والتصرف بعدم المسؤولية ، وخاصة في السنوات الإشهادية .

و في الأخير ، أتقدم بشكر خاص لكل من يسهر على سلامة الدولة المغربية ، الذين اتخذوا هذه الإجراءات الاحتياطية ، فهذا دليل واضح على أنها هذه الدولة دولة واعية تهتم بالإنسانية .

 


شاهد أيضا