لوبيات "مشبوهة" تقتات على معاناة المهاجرين السريين. - بريس تطوان

لوبيات “مشبوهة” تقتات على معاناة المهاجرين السريين.

كما سبق أن أشارت إلى ذلك جريدة “بريس تطوان الإلكترونية”  في عدد سابق، إلى وجود  بعض الجهات الإسبانية التي تقتات على مآسي الهجرة السرية وتتضايق من تدخل البحرية الملكية المغربية لإنقاذ المهاجرين السريين، يبدو أن وحدة الإنقاذ البحري الإسباني” سالفامينتو ماريتميو” بدورها دخلت على هذا الخط.

وفي هذا الصدد، أفادت مصادر إعلامية إسبانية، أن مسؤلي مؤسسة “سالفامينتو ماريتيمو” وجهوا انتقادات شديدة إلى قائد الحرس المدني الإسباني بالمنطقة البحرية الجنوبية “الجنيرال فليكس غونزاليس” القائد الأعلى لجميع الوحدات البحرية التي تجوب شرق البحر الأبيض المتوسط ومضيق جبل طارق، لكونه يمنعهم من القيام بعمليات الإنقاذ البحري خارج الدائرة، والإحداثيات المرسومة لهم بدقة من طرف الجنرال المذكور.

وفي هذا السياق، قدم مسؤولو “سالفامينتو ماريتيمو” شكايات إلى الفريق الكنفدرالي لحزب بوديموس بمجلس “الكورتيس” الإسباني، وفريق حزب بوديموس بغاليسيا، يشتكون  فيها من التقييدات الشديدة التي أصبحت تكبل تدخلاتهم البحرية منذ تعيين الجينرال “غونزاليس “.

يُذكر أن تحرك “سالفامينتو ماريتيمو” كهيئة مدنية للإنقاذ البحري الإسباني، جاء كرد فعل على الأوامر العسكرية الصارمة الصادرة عن الجنيرال “فليكس غونزاليس” والتي تعطي الأسبقية لعناصر البحرية الملكية المغربية لإنقاذ المهاجرين “الحراكة” بعرض البحر وذلك حتى تتم عملية إعادتهم إلى الموانئ المغربية التي انطلقوا منها، كنوع من العقاب لمهربي البشر الذين يستفيدون من خدمات “سالفامينتو ماريتيمو” التي كانت  زوارقها تُكمِل  الرحلة البحرية بجموع “الحراكة” نحو اسبانيا، الأمر الذي يعتبر بمثابة تشجيع ودعوة صريحة نحو المزيد من جحافل المهاجرين عبر مضيق جبل طارق.

 

بريس تطوان


شاهد أيضا