كورونا ترفع الطلب على الحشيش المغربي بأوروبا - بريس تطوان - أخبار تطوان

كورونا ترفع الطلب على الحشيش المغربي بأوروبا

رغم عمليات المطاردة الشرسة التي تشنها عناصر الحرس المدني الاسباني والبحرية الملكية المغربية وكذا الدرك البحري المغربي على زوارق المخدرات بمياه البحر الأبيض المتوسط وكذلك المحيط الأطلسي، إلا أن التهريب لا زال مُتفشيا وبقوة في الآونة الأخيرة.

ورغم أن تجار المخدرات تكبدوا خسارات “جسيمة” في الشهور الأخيرة تقدر بملايين الأورو، بسبب حجز أطنان من الحشيش سواء بالسواحل المغربية أو الاسبانية وكذلك في عرض البحر، إلا أنهم لا زالوا مصممين على نقل الحشيش إلى زبنائهم بأوروبا رغم هذا الحصار الشديد المفروض عليهم.

وعن السر وراء هذا الاصرار من طرف تجار المخدرات رغم كل هذه المخاطر، أفادت مصادر جريدة “بريس تطوان” الالكترونية، أن جائجة كورونا وما نجم عنها من تداعيات نفسية قاسية ومعاناة اجتماعية دفع بالعديد من الأشخاص إلى تدخين الحشيش للتخلص من التوتر والقلق وحالات الهلع خاصة وأن الحشيش المغربي يعتبر من المخدرات الرطبة ولا يُصنف ضمن المخدرات القوية والصلبة مثل الهروين والكوكايين وأقراص الهلوسة.

من جهة أخرى، كشفت مصادرنا أن الطلب الكثيف على المخدرات خلق ندرة في العرض الأمر الذي أدى إلى ارتفاع الأسعار بشكل صاروخي وصلت إلى 7 آلاف يورو للكيلوغرام الواحد من مستخلص نبتة الكيف الصافية من الدرجة الأولى في بعض البلدان الاوروبية مثل فرنسا.

بريس تطوان


شاهد أيضا