كارثة بمرتيل.. والساكنة تستغيث - بريس تطوان - أخبار تطوان

كارثة بمرتيل.. والساكنة تستغيث

بريس تطوان

اجتاحت الفيضانات مجموعة من المنازل بحي الدريوات الكائن بمدينة مرتيل، مما تسبب في خسائر مادية “جسيمة” للساكنة.

وقال مواطنون يقطنون بالحي المذكور، في حديثهم لبريس تطوان، إن الفيضانات الناتجة عن التساقطات المطرية الهامة، أثرت على مجموعة من المنازل ودخلت إليها مُحدثتة بذلك أضرار كبيرة.

وأضاف المُتحدثون، أن هذا الوضع، ساهم في توقف التلاميذ عن الدراسة، إذ لم يتمكنوا من ارتياد أقسامهم في ظل التواجد “الصادم” للبحيرات العميقة، مُشددين على أن الحي يعيش منذ فترة في التهميش والإهمال، من إنعدام التيار الكهربائي والطرقات غير المُعبدة، مما جعل الفيضانات تزيد الطينة بلّة وتُعمق أزمة الساكنة.

وطالب المُتحدثون، من الجهات المسؤولة والمعنية، بضرورة التدخل العاجل والوقوف على حجم الأضرار التي لحقت بهم، وكذا إيجاد حلول لهم وإنقاذهم من الوضع المُتدهور الذي يعيشون فيه، خاصة في ظل الطقس البارد والقارس.


شاهد أيضا