قائدة بالفنيدق تقود حملة ضد البناء العشوائي - بريس تطوان - أخبار تطوان

قائدة بالفنيدق تقود حملة ضد البناء العشوائي

علمت “بريس تطوان” أن قائدة الملحقة الإدارية الثانية بمدينة الفنيدق تقود في الأيام القليلة الماضية “حملة غير مسبوقة” ضد البناء العشوائي بمجموعة من الأحياء التابعة للنفوذ الترابي لهذه المقاطعة.

وأفاد مصدر من المدينة أن رئيسة المقاطعة المذكورة تهدف من خلال هذه الحملة إلى “التصدي” لمجموعة من سماسرة البناء الذين يستفيدون من العشوائية والفوضى التي يعرفها قطاع البناء بالمدينة، وأضاف المصدر في اتصال مع الجريدة أن العديد من التدخلات التي قامت بها القائدة شملت حي “بنديبان” الذي يعرف مدا عمرانيا كبيرا في السنوات الماضية، مشيرا أن القائدة، بمعية بعض أعوان السلطة ورجال القوات المساعدة أوقفت بعض أوراش البناء الغير مرخصة وحجزت الأليات والمعدات المسخرة لذلك.

وفي الوقت الذي ثمن فيه بعض المواطنين تحركات قائدة الملحة الإدارية الثانية بالفنيدق قصد محاربة مظاهر البناء العشوائي، انتقد أخرون هذه التدابير التي تباشرها السلطات المحلية داعين إلى توفير الظروف الملائمة للساكنة وخاصة الفقيرة منها للحصول على سكن لائق، متسائلين في هذا الإطار عن دور مصالح جماعة الفنيدق في منح التراخيص اللازمة للبناء، وقطع الطريق على سماسرة البناء العشوائي الذين “يعيثون فسادا بالمدينة” مستغلين تعقد مسطرة الحصول على الرخص القانونية للبناء.

بريس تطوان


شاهد أيضا