فرنسا تقترب من نهاية مسلسل الحجر الصحي - بريس تطوان - أخبار تطوان

فرنسا تقترب من نهاية مسلسل الحجر الصحي

بريس تطوان

بعدما تحولت الأرصفة في فرنسا إلى شرفات للمطاعم بسبب الإجراءات الوقائية المتعلقة بوباء كوفيد-19، بات بإمكان الزبائن منذ اليوم الأربعاء تناول الطعام في قاعاتها الداخلية، بشرط اتباع التعليمات الصحية المحددة.

إلى جانب ذلك، سيتم تأخير حظر التجول الليلي ساعتين أي بدءا من الـ11، ويسمح تخفيف القيود أيضا بالعودة إلى قاعات الرياضة، فيما بات بإمكان المسارح والمتاحف ودور السينما مضاعفة عدد زوارها.

هذا ويتم خفض الإجراءات في بلجيكا المجاورة، فيما تتجه الولايات المتحدة نحو استئناف الرحلات الدولية لا سيما إلى العديد من الدول الأوروبية.

وسمحت فرنسا أيضا باستئناف الرياضة في القاعات والاستمتاع بقهوة في الداخل في حالة هطول الأمطار أو الذهاب للعب البولينغ، وذلك بعد 7 أشهر من التعليق بسبب الجائحة.

وعقب ثلاثة أسابيع من إعادة فتح الشرفات ودور السينما والمتاحف والمتاجر المتخصصة بطاقة استقبال مخفضة، دخلت باريس مرحلة جديدة من خطة تخفيف القيود، تشمل أيضا تأخير حظر التجول ليصير في الساعة 23:00 بدلا من الساعة 21:00.

كما سيقام مهرجان الموسيقى في 21 يونيو ولكن دون العروض المرتجلة في زاويا الشوارع ودون الحفلات الموسيقية المصغرة في الحانات أو المطاعم والتجمعات لأكثر من 10 أشخاص.

ومن المفترض أن تصل حملة التطعيم إلى هدفها المتمثل في منح 30 مليون جرعة لقاح بحلول 15 يونيو، ما يعني أن 57 بالمئة من الراشدين في فرنسا سيحصلون على الجرعة الأولى على الأقل.

في المقابل، سُجل انخفاض في عدد الإصابات بكورونا في المستشفيات إلى أقل من 14 ألفا، أي أقل من نصف العدد المسجل في منتصف أبريل.

 


شاهد أيضا