فتح المقاهي في شهر رمضان رهين بسرعة حملة التلقيح - بريس تطوان - أخبار تطوان

فتح المقاهي في شهر رمضان رهين بسرعة حملة التلقيح

بريس تطوان

أدلى خالد آيت الطالب وزير الصحة قبل أسابيع مضت بتصريح إعلامي مفاده أن المغاربة سيقضون شهر رمضان المبارك بشكل عادي، وذلك في إشارة ضمنية لرفع حظر التجول الليلي والذي يبدأ من الساعة الثامنة مساء إلى السادسة صباحا.

لكن يبدو أن هذا التصريح كان ينبني على سرعة وتيرة حملة التلقيح الوطنية ضد وباء “كورونا” الأمر الذي لم يتحقق إلى حدود الساعة بسبب قلة شحنات الجرعات القادمة من الهند والصين.

وكان المهنيون والتجار المنضوون تحت لواء الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، قد وجهوا رسالة إلى الديوان الملكي معربين فيها على كون التجار والمهنيين المغاربة يعيشون وضعا صعبا جراء القرارات الحكومية خاصة الإغلاق الليلي على الساعة الثامنة مساء وما ينجم عنه من تداعيات لها تأثير سلبي على تجارتهم.

واستنادا إلى المعطيات الصادرة عن وزارة الصحة فإن وتيرة التلقيح الحالية تجعل من الصعوبة تخفيف الإجراءات الاحترازية بليالي رمضان في غياب وصول شحنات كبيرة من اللقاح المضاد لفيروس” كورونا” وانتقال الحملة الوطنية للتلقيح إلى السرعة القصوى، وذلك بتلقيح حوالي مليون شخص في اليوم.


شاهد أيضا