عشرينيان يقاومان برودة المياه ويصلان إلى سبتة سباحة - بريس تطوان - أخبار تطوان

عشرينيان يقاومان برودة المياه ويصلان إلى سبتة سباحة

مريم كرودي/بريس تطوان

أقدم شابان مغربيان، أمس الأربعاء، على السباحة نحو مدينة سبتة في واضحة النهار، بعد أن انطلقا من مدينة الفنيدق.

وقالت صحيفة محلية بسبتة، إن المهاجرين اللذين يبلغان من العمر 20 عاما، وصلا إلى ساحل سبتة، مرتديان بذلة الغوص، في مغامرة محفوفة بالمخاطر، خاصة في ظل الأحوال الجوية الصعبة.

وتابعت، أنه جرى إخضاع المعنيين بالأمر إلى البروتوكول الصحي المعمول به، من إسعافات أولية، وكشف على كورونا، وكذا إخضاع للحجر الصحي بمستودع تاراخال.

هذا وقد أظهر الشريط الذي نشرته الصحيفة، لحظة وصول الشابين إلى الساحل، حيث تبين أن أحدهما قد أصيب بتشنج على مستوى ساقه، بسبب برودة المياه.

في ذات الصدد، أشار المصدر، إلى أن أعداد الوافدين على المدينة السليبة إرتفع مؤخرا، مما يدق ناقوس الخطر، في ظل امتلاء المأوى الخاص باستقبالهم فضلا عن استحالة ترحيلهم إلى المغرب بسبب الوضع الوبائي الحالي.

 

 

 

 


شاهد أيضا