شركات التأمين جنت أرباحا ضخمة خلال الجائحة - بريس تطوان - أخبار تطوان

شركات التأمين جنت أرباحا ضخمة خلال الجائحة

بريس تطوان

قال خبير مالي لجريدة بريس تطوان الإلكترونية، أن جميع شركات التأمين على المستوى العالمي تحصلوا على أرباح ضخمة بسبب تقييد حركة التنقل على الطرق تنفيذا لقانون الطوارئ الصحية.

وفي هذا الصدد أكد الخبير المالي، أنه في غياب جمعيات لحماية المستهلك تشتغل بحرفية، فإنه في المغرب لا يمكن معرفة حجم الأصول الذي ربحته شركات التأمين، ومع ذلك فإن المؤشرات العامة مثل منع التنقل بين المدن ومنع التنقل الليلي ومنع حافلات السياحة، كلها عوامل تقلل من وقوع حوادث المرور وبالتالي فإن الشركات لا تدفع أية تعويضات رغم تلقيها أقساطها الشهرية والسنوية بانتظام.

من جهة أخرى أوضح الخبير المالي، أن جمعيات حماية المستهلك بفرنسا دخلت على الخط وأجرت خبرة حسابية خلصت إلى أن أرباح شركات التأمين خلال فترة كورونا تجاوزت 92 في المائة الأمر الذي يعتبر إثراء غير مشروع، وعلى هذا الأساس طالبت جمعيات حماية المستهلك بفرنسا من شركة التأمين بإعادة النظر في أقساط التأمين مطالبة إياها القيام بأدوار اجتماعية ومنح تحفيزات للزبناء.

يُذكر أنه رغم هذه الأرباح التي حصلت عليها مختلف شركات التأمين بالمغرب في فترة الطوارئ الصحية، إلا أنها لا زالت ترفض تعويض أصحاب المركبات التي جرفتها الفيضانات بتطوان بحجة أن السلطات العمومية لم تعلن أن منطقة تطوان منطقة منكوبة.


شاهد أيضا