شباب من واد لو يستقلون قوارب الموت صوب سبتة - بريس تطوان - أخبار تطوان

شباب من واد لو يستقلون قوارب الموت صوب سبتة

اعترضت عناصر الحرس المدني الاسباني بمدينة سبتة المحتلة، سبيل مُهاجرين سريين مغاربة على مستوى منطقة “سرتشال”، كانوا على متن زورقين “كاياك” يواجهون خطر الموت.

ووفق مصادر إعلامية محلية، فإن الأمر يتعلق بثمانية مُهاجرين من ضمنهم قاصر، قضوا ما يُناهز 10 ساعات وسط البحر، إذ انطلقوا من مدينة واد لو في اتجاه سبتة المحتلة، قبل أن تتدخل عناصر الحرس المدني لتنقذهم من الغرق.

وحسب ذات المصادر، فقد جرى نقل المُهاجرين الثمانية للمستشفى القديم بسبتة قصد إخضاعهم للحجر الصحي وفق البروتوكول الصحي المعمول به، بعد أن تم الاعتناء بهم من لدن عناصر الصليب الأحمر.

تجدر الاشارة إلى أن ظاهرة الهجرة السرية، عادت للواجهة، بعد توقف دام لشهور بسبب الجائحة، مما يدق ناقوس الخطر، خصوصا وأنها باتت تعرف تصاعدا كبيرا في الأشهر الأخيرة.

مريم كرودي/بريس تطوان

 


شاهد أيضا