ساكنة أمسا تعاني العطش بإقليم تطوان‎ - بريس تطوان - أخبار تطوان

ساكنة أمسا تعاني العطش بإقليم تطوان‎

تشتكي ساكنة منطقة أمسا بضواحي مدينة تطوان، من مشكل قلة الموارد المائية الصالحة للشرب، في ظل ضعف التساقطات المطرية، وتأخر السلطات المحلية في تزويد المنطقة بالماء عن طريق الشركة المفوض لها تدبير قطاع الماء.

وحسب شكايات عدد من المواطنين من أمسا اطلعت عليها “بريس تطوان”، فإن وضعية الماء ازدادت تأزما في أمسا خلال الشهور الأخيرة، بسبب انطلاق أشغال الحفر تقوم بها “أمانديس” قبالة شاطئ أمسا.

ونظرا لكون  الساكنة تعتمد على مياه الأبار، فإن هذه الأشغال أدت إلى تراجع المياه في الأبار وتلوثها، مما جعل السكان أمام مشكلة يومية لتدبر الماء الصالح للشرب، خاصة أن عملية توزيع الماء بالشاحنات لا تكفي ولا تُعتبر حلا كافيا.

ويطالب السكان تدخل السلطات المحلية في أقرب وقت لتزويد المنطقة بالماء الصالح للشرب، كما طالبوا شركة أمانديس بتسريع عملية أشغالها من أجل إنهاء مشكل معاناة سكان المنطقة من ضعف الموارد المائية.

بريس تطوان


شاهد أيضا