رضوان الغازي يُطلق النار على أعداء الفريق ويعد الجمهور بكشف أسمائهم. - بريس تطوان

رضوان الغازي يُطلق النار على أعداء الفريق ويعد الجمهور بكشف أسمائهم.

 

 نظّم المكتب المُسير لفريق المغرب التطواني ندوة صحفية يوم أمس السبت 25 ماي 2019، برئاسة رئيس النادي رضوان الغازي، تطرق فيها للحديث عن آخر مستجدات الفريق وما خلص عنه اجتماع رؤساء الأندية مع رئيس الجامعة الملكية فوزي لقجع والعديد من النقاط المهمة والتي تتعلق بفريق المغرب التطواني.

رضوان الغازي تطرق للحديث عن أهم ما تضمنه اللقاء مع رئيس الجامعة موضحا أن برمجة مباريات الدورة 29 عرفت المصادقة بالإجماع على جعل يوم 4 يونيو القادم هو موعد هذه اللقاءات، مشيرا إلى أنه الوحيد الذي عارض هذه البرمجة التي تعتبر ضد مصلحة الفريق.

 في نفس السياق تحدث الغازي عن موضوع التحقيق في اللقاء المشبوه الذي دار بين فريق الكوكب المراكشي ويوسفية برشيد والذي خلف موجة استياء عارمة ومتابعة إعلامية دولية تطرقت للحديث عن المباراة “المسرحية” جعلت فوزي لقجع يفتح تحقيقا مباشرا في الموضوع وأودع الملف لدى النيابة العامة التي ستبث في القضية في قادم الأيام.

 عشاق المستديرة بالمغرب تداولوا على نطاق واسع إشاعة عدم إسقاط أي فريق هذا الموسم للقسم الثاني واللعب بثمانية عشر فريقا الموسم القادم، وهو الأمر الذي نفاه الغازي جملة وتفصيلا، مشيرا إلى أن هذا الموضوع تمت الإشارة إليه خلال اللقاء مع جامعة لقجع لكن يبقى مجرد موضوع نقاش بين أيدي الجامعة التي لها الكلمة الفصل في هذا الصدد.

 كما أطلق رضوان الغازي، سهام النقد ضد بعض المشوشين على الفريق في إشارة منه للرئيس المنتدب السابق أشرف أبرون، حيث اعتبر الغازي خروج البعض للقيام بندوات صحفية والحديث ذات اليمين وذات الشمال عن مصلحة الفريق هو مسرحية أصبحت خيوطها مكشوفة لجمهور الكرة بتطوان، وأشار أنه ليس من اللائق الخروج بهذا الشكل ولعب دور المنقذ، والحديث في الشارع العام ومخاطبة الناس والشارع التطواني بأكاذيب وخزعبلات يعرفها القاصي والداني.

 وتابع رئيس المغرب التطواني حديثه عن بعض النقاط المثيرة للجدل على رأسها الاستغناء عن عدد من اللاعبين والفريق في أمسّ الحاجة إليهم، حيث قدم الغازي جردا بالأسماء لبعض هؤلاء اللاعبين وبين ملابسات وظروف الاستغناء عنهم وانتقالهم لفرق أخرى، كما تطرق للحديث عن الوضعية الراهنة للفريق مشيرا أن ثقته كبيرة في بقاء الاتلتيك بقسم الكبار.

ووجه الرئيس بالمناسبة رسالة لعموم التطوانيين بضرورة الوقوف مع الفريق معنويا لأن الظرفية الحالية تحتاج لدعم الفريق من لاعبين ومكتب مسير معنويا أكثر من الدعم المالي.

وفي تصريح خاص لجريدة بريس تطوان تحدث الغازي عن البيان الصادر من فريق الكوكب المراكشي الذي تحدث عن بعض لقاءات الماط للموسم الماضي، حيث رد الغازي عن ذلك بالقول ” بيان الكوكب المراكشي عذر أقبح من زلة “.

وفي إشارة واضحة وصريحة اعتبر أن المشوشين على الفريق لا مكان لهم بالنادي وسيقوم في القريب العاجل بفضح هؤلاء بالأسماء ليعرف الرأي العام في تطوان من يقف ضد الفريق ويزيد من معاناته.

 

رشيد يشو/ بريس تطوان


شاهد أيضا