حراس السيارات بمدينة تطوان يخرجون عن صمتهم - بريس تطوان - أخبار تطوان

حراس السيارات بمدينة تطوان يخرجون عن صمتهم

أفاد عدد من حراس السيارات بمدينة تطوان، أن مزاولي المهنة يعيشون معاناة كثيرة على مستويات عدة.

وقال المُتحدثون لبريس تطوان، إن حارس السيارات يبذل جهدا جهيدا في سبيل درهيمات معدودة، إن هو حصل عليها من الأصل، مُشيرين في ذلك إلى أن عددا كبيرا من المواطنين المُستفيدين من الخدمة يتملصون من الأداء ويفرون دون تعويضهم.

وأضاف المُتحدثون، أن أغلبية المواطنين، يلجأون لحراس السيارات في حال وقوع مشاكل لعرباتهم فقط، بمعنى أنهم يُماطلون في الأداء ويتهربون إن وجدوا سياراتهم سليمة ولم يُلحق بها أي ضرر، وهذا ما وصفوه “بالاجحاف” و”الاستغلال”.

وطالب حراس السيارات، الجهات المعنية، بالوقوف على الأضرار التي تلحق بهم، خصوصا وأن المهنة المذكورة ليست بالهينة لما يعترض مُزاولها من أخطار، داعيين المسؤولين لإدراجهم تحت لواء جهة مُعينة، حتى يُقنن عملهم ويؤطر بمعايير وحقوق ونظام.

بريس تطوان


شاهد أيضا