جهة الشمال تُسجل معدلا "مهمّا" وطنياً يخُص السكان النشيطين - بريس تطوان - أخبار تطوان

جهة الشمال تُسجل معدلا “مهمّا” وطنياً يخُص السكان النشيطين

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن خمس جهات بالمملكة تضم 72,6 في المئة من مجموع السكان النشيطين البالغين من العمر 15 سنة فما فوق.

وأوضحت في مذكرة إخبارية حول وضعية سوق الشغل خلال الفصل الثاني من سنة 2020 أن جهة الدار البيضاء-سطات تأتي في المركز الأول بنسبة 22,3 في المئة، من مجموع النشيطين، متبوعة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (13,7 في المئة)، ثم مراكش-آسفي (13,6 في المئة)، تليها جهة فاس-مكناس (11,6 في المئة) وجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (11,4 في المئة).

وأشارت إلى أن ثلاث جهات تسجل معدلات نشاط تفوق المعدل الوطني (44,8 في المئة). ويتعلق الأمر بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (48,3 في المئة) وجهة الدار البيضاء-سطات (47,5 في المئة) ومراكش-آسفي (47,2 في المئة).

في المقابل، سجلت أدنى المعدلات بجهات درعة-تافيلالت (38,2 في المئة) وسوس-ماسة (41,7 في المئة) وجهة الشرق ( 42,1 في المئة).

وفي ما يتعلق بالبطالة، فإن 70,3 في المئة من العاطلين يتمركزون بخمس جهات من المملكة. وتأتي في المقدمة جهة الدار البيضاء-سطات بـ 22,9 في المئة من مجموع العاطلين، متبوعة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (14,1 في المئة) والجهة الشرقية (13,1 في المئة) ثم جهة فاس مكناس (12,1 في المئة) وجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (8,1 في المئة).

وأبرزت المندوبية، أن أعلى مستويات البطالة سجلت بكل من جهات الجنوب (25,2 في المئة) والجهة الشرقية (24,6 في المئة). وبحدة أقل، تفوق أربع جهات أخرى المعدل الوطني (12,3 في المئة)، ويتعلق الأمر بجهات سوس-ماسة (12,9 في المئة) وفاس-مكناس (12,9 في المئة) والرباط-سلا-القنيطرة (12,7 في المئة) والدار البيضاء-سطات (12,7 في المئة).

في المقابل، سجلت أدنى مستويات البطالة بجهات درعة-تافيلالت ومراكش-أسفي وطنجة-تطوان-الحسيمة، ب6,9 و7,2 و8,7 في المئة على التوالي.

 

بريس تطوان


شاهد أيضا