جماعة الفنيدق تغلق مرافق حيوية بكورنيش "الريفيين" بالاسمنت المسلح - بريس تطوان - أخبار تطوان

جماعة الفنيدق تغلق مرافق حيوية بكورنيش “الريفيين” بالاسمنت المسلح

بريس تطوان

يبدو أن تدبير الجماعة الترابية للفنيدق لشؤون المدينة وساكنتها في فصل الشتاء يختلف عن فصل الصيف جملة وتفصيلا، وحجم التدخلات التي تقوم بها الفرق التقنية الجماعية طيلة أشهر الصيف التي تصادف تواجد الملك محمد السادس بالمنطقة سرعان ما يخفت وهجها بمجرد انتهاء الموسم الصيفي.

كورنيش “الريفيين” إحدى أوجه هذا الاختلاف في تدبير شؤون مدينة الفنيدق وأحد أهم ملامح اللامبالاة والتهميش التي تتعرض لها مجموعة من المرافق العمومية خلال هذه الفترة من قبل مصالح جماعة الفنيدق.

وعاينت بريس تطوان إقدام مصالح الجماعة على إغلاق مجموعة من المرافق الصحية المتواجدة على طول الكورنيش بالاسمنت المسلح تاركة زوار هذا الفضاء العمومي المفتوح في موقف لا يحسدون عليه.

وانتقد مجموعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالمدينة إقدام مصالح جماعة الفنيدق على إغلاق المرافق الصحية بهذه الطريقة “البشعة”، رغم توافد العديد من الزوار طيلة أيام الأسبوع وخاصة أيام العطل للتنزه وممارسة الأنشطة الرياضية.

وطالب المنتقدون جماعة الفنيدق بإعادة النظر في قراراتها “العشوائية” والعمل على إعادة فتح هذه المرافق العناية بها وتكثيف أشغال الصيانة والتزيين بفضاء الكورنيش قصد تشجيع الحركية السياحية التي تشهدها المنطقة.


شاهد أيضا