جليلة التطوانية تحتفل بطلاق تامر حُسني وتخلق الحدث عبر مواقع التواصل الإجتماعي - بريس تطوان - أخبار تطوان

جليلة التطوانية تحتفل بطلاق تامر حُسني وتخلق الحدث عبر مواقع التواصل الإجتماعي

الفنانة جليلة المغربية، وإسمها الحقيقي جليلة حمليل، ولدت بمدينة تطوان في المغرب وتخرجت من جامعة تطوان، وبدأت مشوارها الفني في عام 2000.
طرحت أغنيتها الأولى “أذوب”، من ألحان الفنان العراقي ​وليد الشامي​، ثم طرحت أغنية “سكته”، من كلمات الشاعر ​سلطان مجلي​، وألحان الفنان الإماراتي ​فايز السعيد​.

فضحت علاقتها بـ ​تامر حسني​ وهاجمت ​بسمة بوسيل

كشفت جليلة​ عن الخلاف بينها وبين مصممة الأزياء والفنانة المغربية ​المعتزلة بسمة بوسيل​، ورداً على سؤال عن إرتباطها السابق بالفنان المصري ​تامر حسني​ وتبادلها العواطف معه، أشارت إلى أنها كانت حينها تتسم بالطيبة والسذاجة.
وأشارت خلال حلولها ضيفة على أحد البرامج الى أن بوسيل لم تكن صديقة لها يوماً، وأنها “شاطرة” لأنها إستطاعت جذب تامر.
وكشفت جليلة التطوانية أن شخصاً كان يمول الحرب بينهما، فيما كان يتفرّج من بعيد، مضيفة أنها تعرضت للأذى وأنها دافعت عن نفسها وستدافع دائماً.
وقالت إنها خرجت من حياة تامر حسني منذ زمن ولن ترجع إليه، وتابعت: “عندما أدخل رجلاً إلى حياتي يجب أن يكون رجلاً”، معتبرة أن ذلك كان نقطة سوداء في حياتها.
وهاجمت جليلة بسمة بوسيل، قائلة: “رح أرد على واحدة للتو والدة ما عندها شغل ولا عاملة، ولكن هرد عليها بالمغربية.. أولا كلنا عارفين أنتي شو ومنين جاية، يعني من الحمارة للطيارة، ما تلعبي دور البنت الراقية لأن كلنا عارفين أنتي شنو، واجهيني وهاجميني إذا كنتي جريئة وقوية بس أنتي جبانة لاعبة دور البنت الراقية قدام الجمهور”.
وتابعت: “مايكل جاكسون شدي راجلك.. اتشطري على راجلك لأن عمره ما هيتشدلك، وعندي مسجات لقبل يومين، وما تخلينش نجرحك أكثر ما أنتي مجروحة”.

جِدال فايسبوكي

أثارت الفنانة المغربية التطوانية جليلة الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعدما نشرت فيديو تظهر خلاله وهي ترقص على أنغام أغنية عمري ابتدا للفنان تامر حسني المعروف أنه كان على علاقة عاطغية بجليلة قبل زواجه من مصممة الأزياء بسمة بوسيل.

ورد كثير من متابعي جليلة على الفيديو مؤكدين أنها تتعمد ذلك لتوجيه رسالة معينة لبوسيل في ظل الخلاف بينهما الذي وصل إلى حد اتهام جليلة لزوجة تامر حسني بأنها تقود حملة لمهاجمتها واستفزازها.
على الجانب الآخر دافعت مجموعة أخرى من المعلقين على الفيديو عن جليلة وأكدوا أنه ربما يكون الأمر عفويا وغير مقصود ومن حق أي شخص أن يستمع لأي مغني على حد قول أحدهم.

محاولات لقتلها
كشفت التطوانية جليلة الكثير من تفاصيل حياتها الخاصة خلال إستضافتها في أحد البرامج التلفزيونية، وتحدثت عن الفترة الصعبة التي تعرضت لها بسبب الهجوم عليها، كاشفةً عن تعرضها لمحاولات قتل، قائلةً :”مريت بظروف قاسية وهوجمت بطريقه حقيرة على السوشال ميديا .. والغيره تقتل.. يعني أنا اليوم لو مو عايشة في بلد أمان كنت اتقتلت بسبب الغيرة.. وجود جليلة موتهم”.

 

بريس تطوان/ متابعة


شاهد أيضا