تعيين "طارق اليونسي" مديرا إقليميا للجمارك بعمالة إقليم تطوان  - بريس تطوان - أخبار تطوان

تعيين “طارق اليونسي” مديرا إقليميا للجمارك بعمالة إقليم تطوان 

بريس تطوان
قامت الإدارة العامة للجمارك والضرائب الغير المباشرة، بإصدار مقرر تعيين بموجبه تم تنصيب الإطار الجمركي المتمرس، “طارق اليونسي” على رأس المديرية الاقليمة للجمارك بعمالة إقليم تطوان والناحية.
واستنادا إلى مصادر جريدة “بريس تطوان” الإلكترونية فإن هذا التعيين، للسيد “طارق اليونسي” المشهود له محليا وجهويا وعلى مستوى رؤساءه بالإدارة المركزية، بأنه من الكفاءات الجمركية بفضل حنكته ودربته ومساره المهني الحافل.
 حيث خبر مصاعب العمل الجمركي الميداني على أرض الواقع، وجوبه باشكاليات التهريب العويصة والشائكة، بعدد من المعابر الحدودية الصعبة، أو ما يطلق عليها النقط السوداء مثل معبر باب سبتة والمعبر البحري بميناء طنجة المتوسط.
من جهة أخرى أوردت ذات المصادر أن وضع شخص مثل الإطار الجمركي “طارق اليونسي” على رأس المديرية الإقليمية، يندرج في إطار تصور شامل لأصحاب القرار ،الذين يريدون القطع مع  جميع مظاهر الفوضى والصور المشينة، والتهريب العشوائي الذي كان يضرب بأطنابه بالمنطقة الشمالية المحاذية لمدينة سبتة، ويضع المؤسسات الرسمية المغربية في موقغ جد حرج مع الإطارات الحقوقية الدولية وفي المحافل العالمية.
يذكر أن الإطار الجمركي” طارق اليونسي” تدرج في مناصب المسؤولية الإدارية بأكثر المناطق حساسية حيث تقلد منصب نائب الآمر بالصرف بمعبر باب سبتة، وبعدها تمت ترقيته لمزاولة مهام الأمر بالصرف بذات المعبر الحدودي.
بعد ذلك تم تنقيله  إلى ميناء طنجة المتوسط في إطار رؤية استراتيجية تروم ضخ دماء شابة وأيادي نظيفة ، على مستوى هذه المنصة اللوجستكية الاستراتيجية والتي يراهن عليها المغرب لتحقيق الريادة البحرية بمنطقة مدخل غرب البحر الأبيض المتوسط.
يذكر أن هناك مهام جسيمة تنتظر الإطار الجمركي “طارق اليونسي”، تتمثل أساسا في مشروع المنصة التجارية والخدماتية بمدينة الفنيدق، ومشاريع أنسنة معبر باب سبتة لجعله نقطة جذب سياحي ينعش الدينامية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة بعمالة إقليم تطوان ومنطقة تمودة باي وعموم الناحية.

شاهد أيضا