تظاهرة دولية رياضية بالفنيدق - بريس تطوان

تظاهرة دولية رياضية بالفنيدق

شهدت مدينة الفنيدق يومي 2_3 غشت الجاري تظاهرة دولية في رياضة الكيك بوكسينغ في دورتها التاسعة من تنظيم جمعية تمودة للرياضة والثقافة بالقاعة المغطاة بالفنيدق، والتي عرفت مشاركة عدة دول من بينها اسبانيا، بلجيكا، هولندا، فرنسا والمغرب، كما عرفت مشاركة قوية لثلة من أبطال مدينة تطوان في هذا العرس الرياضي الكبير.

تطوان كعادتها بصمت بقوة في هذه التظاهرة الرياضية بعد أن تمكن البطل الكبير محمد زكري عن جمعية زيد لنجوم الرياضة والثقافة تطوان من الفوز في نزال شيق ألهب مدرجات القاعة، حيث تمكن من إخراج خصمه القادم من مدينة طنجة من المباراة واستسلامه للضربات القوية للمقاتل الفولاذي في الجولة الثانية من النزال ليعلن من خلالها أنه بطل وزن 81 كيلوغرام دون منازع.

جمعية السليماني بدورها كانت حاضرة وبقوة في بطلها أيوب أفيلال الذي قدم بدوره مباراة للنسيان بعد فوزه في الجولات الثلاث ضد خصم عنيد ممثل مدينة الرباط واستطاع أن يعلن نفسه بطلا في وزنه بمدينة الفنيدق.

نفس الحال سار عليه قرش الحلبة كما يسميه عشاقه بعد أن تمكن رضوان الخمليشي عن جمعية أبطال تطوان من الفوز بالضربة القاضية على ممثل دولة اسبانيا في نزال شيق وماتع تفاعل معه الجمهور الذي حج بكثافة لمتابعة أطوار هذا العرس الرياضي الكبير.

أبطال تطوان تمكنوا من البصم بقوة معلنين سيطرتهم كل في وزنه حيث قدموا صورة مشرفة عن الروح الرياضية نظير اللعب النظيف واحترام الخصوم.

جماهير الفنيدق استحسنت التنظيم الجيد لهذه التظاهرة التي مرت في جو رياضي قل نظيره في هذا النوع الرياضي.

محمد موساوي مدير المهرجان ورئيس جمعية تمودة للرياضة في حديث خص به بريس تطوان على هامش هذا العرس الرياضي الدولي أكد أن خروج النسخة التاسعة لحيز الوجود هو بمثابة نجاح كبير نظير العراقيل التي واجهته من طرف بعض المسؤولين، وتابع موساوي حديثه معتبرا أن هذا العرس الذي يأتي بمناسبة ذكرى عيد العرش المجيد هدية فخرية للرياضي الأول صاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي ما فتئ يشجع الشباب والرياضيين من أجل رفع راية المغرب في مختلف المحافل الرياضية.

وأكد الموساوي أن هذا النجاح يأتي بعد تظافر جهود العديد من الغيورين على المدينة وشبابها الذين وقفوا إلى جانبه وقفة رجل واحد ضدا في العراقيل التي زادته إصرارا وعزيمة.

 

رشيد يشو/ بريس تطوان


شاهد أيضا