تسييس صراع "ماريناسمير" بعدما تصدر أعمدة الصحف السبتية - بريس تطوان

تسييس صراع “ماريناسمير” بعدما تصدر أعمدة الصحف السبتية

نشر منبر واسع الانتشار بمدينة سبتة ،رواية العائلة السبتاوية التي تورط بعض أفرادها في الإعتداء على قاصر ابن مسؤول بوزارة الداخلية المغربية ،بمنتجع “مارينا اسمير ” .

وتحت عنوان بالبند العريض “الديمقراطية في المغرب هي للأغنياء فقط ” حاولت العائلة السبتاوية ،أن تقلل من حجم ما وقع حيث اعتبرت أن الاعتداء الذي تعرض له القاصر المغربي كان فقط خصام بين أطفال ما كان ليتطور إلى تعبئة كل عناصر الشرطة المغربية التي قامت باعتقال أم المعتدي وطفلتها البالغة من العمر 3 سنوات وطفل عمره 14 سنة.

الخطير في الأمر أن هذا المقال خلف ردود فعل غاضبة من طرف المعلقين على شبكات التواصل الاجتماعي بمدينة سبتة حيث تم اتهام المغرب بكونه بلدا لا يوفر الضمانات الكاملة للأشخاص المتابعين على قدم المساواة ،حيث أن هناك مساطر  يتم تفعيلها بسرعة الضوء إذا كان المشتكون ينتمون إلى فئة الحيتان الضخمة .

 

بريس تطوان


شاهد أيضا