بالفيديو.. "زيانة" بتطوان تُعلق على قرار منع الحفلات والأعراس - بريس تطوان - أخبار تطوان

بالفيديو.. “زيانة” بتطوان تُعلق على قرار منع الحفلات والأعراس

بريس تطوان

تعليقا على القرار القاضي بمنع الحفلات والأعراس، بسبب الوضعية الوبائية “المتدهورة”، قالت إحدى الفاعلات في المجال بتطوان إن الخبر نزل عليهم كالصاعقة، كما أنه لم يكن في الحسبان.

وأفادت شريفة اللهلاه، صاحبة مركز للتجميل و”زيانة”، في حديثها لبريس تطوان، أن هذا القرار ستتبعه تداعيات سلبية كثيرة، خاصة وأنه من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ 48 ساعة بعد الإعلان عنه، مما سينعكس سلبا على كل الفاعلين في القطاع من مختلف الشرائح المجتمعية.

وتابعت المتحدثة، أن القطاع المذكور يُشغل المئات من الأشخاص ويشكل مورد رزق لهم، مشددة على أن نسبة كبيرة منهم تنفست الصعداء بعد الإعلان عن اجراءات التخفيف والسماح بتنظيم الأعراس، إذ باشرت مجموعة منهم في أداء القروض التي كانت تلاحقها، فيما استغلت فئة أخرى الظرفية للاستثمار بمبالغ مالية هامة في اقتناء التجهيزات استعدادا لموسم الأعراس.

وأضافت اللهلاه، أنه كان من المنتظر تشديد المراقبة على القطاع، عقب ارتفاع منحى كورونا، من خلال فرض غرامات مالية على المخالفين، وإلزام الحاضرين بارتداء الكمامات، أو تحديد نسبة الحضور في عدد معين، لكن قرار المنع كان مستبعدا للغاية نظرا لظروف المهنيين الذين جثمت الجائحة على أرزاقهم لمدة  تُقدر بسنة ونصف.

ووصفت “الزيانة”، القرار بالرصاصة القاتلة، لجميع العاملين بالقطاع، بدءا من بائعة النعناع وحارس السيارات وصولا إلى أصحاب المقاولات والمشاريع الكبرى، متسائلة عن مصير الفئة الهشة والتي وجدت نفسها بين ليلة وضحاها دون مورد رزق لها ولأسرتها.

هذا والتمست المتحدثة، من الحكومة إعادة النظر في القرار، أو تغييره نظرا للظروف الحرجة والواضحة، للفاعلين فيه.

 


شاهد أيضا