انتقاء 123 مشروعا ضمن مبادرة دعم الشباب حاملي المشاريع - بريس تطوان - أخبار تطوان

انتقاء 123 مشروعا ضمن مبادرة دعم الشباب حاملي المشاريع

تم في إطار مبادرة دعم حاملي المشاريع المدرة للدخل والموفرة لفرص الشغل بعمالة المضيق الفنيدق، التي تجري ضمن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، انتقاء 123 مشروعا ستستفيد من دعم مادي وتقني.

وأفاد بلاغ لقسم العمل الاجتماعي بعمالة المضيق الفنيدق، توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء، بأن لجنة الدراسة والانتقاء الخاصة بالمبادرة عقدت 18 اجتماعا منذ أبريل 2019 تم خلاله انتقاء 123 مشروعا بكلفة مالية إجمالية تصل إلى 7,20 مليون درهم، تصل مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية فيها إلى 3,26 مليون درهم.

وأوضح البلاغ أنه تم تفعيل 28 مشروعا من بينها، في انتظار إخراج 26 مشروع آخر للوجود والتي توجد في مراحل التمويل الأخيرة، بينما 69 مشروعا لازالت في طور المواكبة والتكوين.

وتتواصل بعمالة المضيق-الفنيدق عملية استقبال طلبات دعم المشاريع في إطار مبادرة دعم الشباب حاملي المشاريع المدرة للدخل والموفرة لفرص الشغل بعمالة المضيق الفنيدق من خلال مجموعة من الشبابيك التي أعدت لهذا الغرض بمختلف الجماعات التابعة لنفوذ العمالة.

وأشار البلاغ إلى أن هذه المبادرة عرفت تجاوبا كبيرا لدى الشباب حاملي المشاريع وأفكار المشاريع الذين عبروا عن امتنانهم لهذه المبادرة التي جعلت حلم إنشاء مقاولة أو مشروع خاص قريب المنال، حيث تم استقبال وتحسيس أكثر من 1200 شابا وشابة عبر سلسلة من اللقاءات التواصلية والمنتديات، علما أن اللجنة تلقت 270 طلبا للاستفادة من المبادرة شمل جميع القطاعات والجماعات الترابية.

في نفس الإطار، قامت الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بالمضيق الفنيدق، خلال الأسبوعين الماضيين، بتنظيم مجموعة من الورشات التكوينية، شملت إحداث وتسيير وتطوير المقاولة، بمشاركة مجموعة من الشباب المستفيدين.

تجدر الإشارة إلى أن مبادرة دعم الشباب حاملي المشاريع المدرة للدخل والموفرة لفرص الشغل تندرج ضمن الدعامات الأساسية للمرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وتشمل دعم حاملي المشاريع المنتقاة ومواكبة أصحابها في التكوين وتقوية القدرات وتمكينهم من إنجاح مشاريعهم، والمساهمة في التمويل أو اقتناء التجهيزات اللازمة لإنجاز المشاريع المقترحة.

وتسعى هذه المبادرة بشكل خاص إلى تثمين وتطوير المنتوجات المجالية وتشجيع القدرات والمؤهلات المحلية وإطلاق أنشطة موازية لدعم وتسويق المنتوجات، والتواصل حول أسس المبادرة لدعم الشباب حاملي المشاريع، علاوة على إحداث منصة من أجل استقبال وتأطير وتوجيه الشباب ومساعدتهم على تنزيل مشاريعهم على أرض الواقع.

بريس تطوان


شاهد أيضا