الكوكب المراكشي يطعن في نزوله إلى القسم الثاني - بريس تطوان

الكوكب المراكشي يطعن في نزوله إلى القسم الثاني

بمجرد إسدال الستار عن البطولة الوطنية “الاحترافية” لكرة القدم لهذا الموسم، بإعلان نزول فريقي شباب الريف الحسيمي والكوكب المراكشي إلى الدرجة الثانية، وضمان فريق المغرب التطواني مقعده في قسم الصفوة، حتى سارع فريق الكوكب المراكشي إلى تقديم طعن لدى العصبة الاحترافية والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، مطالبا بإعادة مقابلته قبل الأخيرة أمام أولمبيك أسفي والتحقيق في نتيجة المقابلتين الأخيرتين للمغرب التطواني، منافسه على النزول، ضد كل من الرجاء البيضاوي والجيش الملكي التي فاز بهما “الماط” وضمن بقاءه ضمن أندية الكبار.

وهدد فريق مدينة مراكش، في حالة لم يتم الأخذ بشكواه، بالتصعيد من خلال نقل احتجاجه إلى المؤسسات الدولية المهتمة بالشأن الكروي. ويطالب فريق الكوكب المراكشي، في رسالته الاحتجاجية للجامعة، بإعادة مباريات الجولتين 29 و 30 من البطولة التي “غابت فيها معايير تكافؤ الفرص والمقاربة الأمنية التي تضمن السير العادي للمباريات” خاصة مقابلة فريقه ضد أولمبيك أسفي التي “شهدت أحداثا خطيرة عمل فريقنا على احتوائها”.

كما يدعو فريق الكوكب إلى عقد اجتماع طارئ لمكتبي الجامعة والعصبة الاحترافية للاستماع لدفوعاته التي يعتبرها “قوية”، مهددا باللجوء إلى تدويل قضيته.

يذكر أن فريق المغرب التطواني تمكن من البقاء ضمن أندية الدرجة الأولى بعد عودته بفوز ثمين من مدينة الرباط على حساب فريق الجيش الملكي بهدفين دون رد، فيما الكوكب المراكشي تعادل بثلاثة أهداف لمثلها ضد حامل لقب البطولة الوداد البيضاوي، ليغادر رفقة فريق شباب الحسيمة إلى القسم الثاني.

 

بريس تطوان   


شاهد أيضا