الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي تعتزم تنظيم وقفة احتجاجية بتطوان - بريس تطوان - أخبار تطوان

الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي تعتزم تنظيم وقفة احتجاجية بتطوان

بريس تطوان

تعتزم الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب تنظيم وقفة احتجاجية، يوم غد الخميس 25 فبراير، خاصة بالملف المطلبي الوطني أمام مقر عمالة تطوان ومؤسسة بنك المغرب، للتنديد بتجاهل الحكومة لمطالب القطاع المشروعة والعادلة.

ووفق بلاغ -توصلت بريس تطوان بنسخة منه-، فإن الوقفة تأتي للمطالبة بالإعفاء من الضريبة على المحور والضريبة المهنية تماشيا مع عقد برنامج 2020/2022، وكذا تطبيق قرارات لجنة اليقظة وما جاء بعقد البرنامج 2020-2022، القاضية بتأجيل سداد الديون بدون فوائد.

كما تُطالب الهيئة المُحتجة، بتمديد تأجيل استخلاص أقساط الديون إلى غاية 31 دجنبر 2021، نظرا للجمود الذي يعيشه القطاع منذ بداية الوباء شهر مارس من السنة الماضية واستمرار الوضع على حاله إلى اليوم، فضلا عن تمديد دعم الأجراء حتى متم سنة 2021، نظرا لتوقف مورد رزقهم، ضمانا لهم ولأسرهم من الضياع والتشرد.

وتابع البلاغ، أن مطالب القطاع تتمثل أيضا، في إعادة صياغة دفتر التحملات الخاص بقطاع النقل السياحي، والعمل على إشراك المهنيين في وضع أي برنامج أو خطة عمل تهم القطاع مع تعليق المذكرة رقم 1939-79، مع العمل على تخصيص دعم مباشر لدعم المقاولات من أجل إنقاذ القطاع من الكساد.

بالإضافة إلى رفع الحيف الممنهج عن النقل السياحي وإلغاء العمل برخص التنقل مساواة مع باقي قطاعات النقل الطرقي، وتخصيص دعم محلي لمهنيي القطاع بعد طول فترة التوقف وغياب الدخل.

وتأتي الوقفة الاحتجاجية المُزمع تنظيمها بتطوان، بالتزامن مع وقفات احتجاجية أخرى وطنيا لمهنيين في ذات القطاع.


شاهد أيضا