العقيد العمارتي أول ضابط شفشاوني في القوات المسلحة الملكية - بريس تطوان - أخبار تطوان

العقيد العمارتي أول ضابط شفشاوني في القوات المسلحة الملكية

في تاسع ربيع الثاني 1423 وفاق 21 يونيو 2002 وكان اليوم جمعة، انتقل إلى عفو الله تعالى العقيد الحاج عبد السلام بن الحسين بن الحاج محمد العمارتي.

 

ولد العقيد العمارتي بشفشاون، بمنزل أبيه محتسب المدينة السيد الحسين بحومة الخرازين، منحدرا من عائلة شفشاونية عريقة حلت بالمدينة في آخر عهد السلطان مولاي اسماعيل العلوي بعد قدوم أحد أجدادها من قبيلة بني عمارت الريفية بدافع الجهاد ضد الغزاة الإيبيريين.

 

فور بلوغه السن المعهودة التحق الطفل عبد السلام بالكتاب القرآني للزاوية التهامية الوزانية الشفشاونية حيث حفظ كتاب الله تعالى على يد الفقيهين الجليلين عمه السيد عبد الكريم العمارتي والفقيه الشريف سيدي محمد الرحموني.

 

بعد ختم حفظ القرآن الكريم، التحق العمارتي بالمعهد الديني بشفشاون الذي كان يديره الفقيه محمد بن عياد، فتتلمذ على مشايخه قبل أن يتوجه إلى مدينة تطاون حيث أتم دراسته بمعهد مولاي المهدي متوجا مساره بالحصول على شهادة الباكالوريا سنة 1951.

 

آثر الشاب عبد السلام العمارتي الدراسة العليا خارج المغرب فانتقل إلى أرض الكنانة مصر أولا قبل أن يختار بدافع حسه الوطني الكبير التكوين في الميدان العسكري بالمملكة العراقية الهاشمية حيث عُد من زمرة الطلبة المغاربة الذين تخرجوا من الكلية العسكرية العراقية واستلم شهادة تخرجه من يد الملك فيصل الثاني يوم 30 يونيو سنة 1956.

 

على مراحل مختلفة، تخرج أولا كل من الضباط الهاشمي الطود وحمادي العزيز وعبد الحميد الوجدي سنة 1949 من الكلية العسكرية العراقية لتلهيم دفعة العقيد العمارتي التي ضمت الضباط محمد الوزاني التهامي وعبد الرحمان مشبال وأبو بكر الشرايبي وأحمد الزموري رشدي بينما تخرج سنة 1957 الضباط أحمد عبد السلام البقالي اليحمدي وعبد السلام المرابط والفيلالي.

 

نال المترجم له رتبة ملازم في الجيش العراقي وفور حصول المغرب على الاستقلال انخرط ضابطا في القوات المسلحة الملكية استجابة لرسالة السلطان محمد الخامس يحث فيها الخريجين المغاربة “على تقوية صفوق الجيش الملكي” حيث أبان على كفاءة عالية وتفان قل نظيره.

 

تميزت مسيرته المهنية بالمشاركة الفعالة والشجاعة في معارك حسي بيضا سنة 1963 وفي الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة والمنافحة عن الأقاليم المسترجعة في الصحراء المغربية على مدى عقد السبعينيات تكللت بتوشيحه بعدة أوسمة من القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية المرحوم الملك الحسن الثاني.

 

كتاب “من تاريخ شفشاون” (الجزء الأول)

للمؤلف طه بن فاروق الريسوني

تصدير: عبد الله ساعف

 

 

بريس تطوان/يتبع…

 


شاهد أيضا