الزيادة في تعريفة مواقف السيارات بالمضيق يخلق الجدل والجماعة تهدد الشركة بفسخ العقد - بريس تطوان - أخبار تطوان

الزيادة في تعريفة مواقف السيارات بالمضيق يخلق الجدل والجماعة تهدد الشركة بفسخ العقد

كشف مصدر مسؤول بجماعة المضيق أن مصالح الجماعة وجهت يوم أمس الاثنين 10 فبراير 2020 رسالة إنذارية شديدة اللهجة للشركة المسؤولة عن تدبير مواقف السيارات بالمدينة بسبب “الأخطاء الجسيمة” التي ترتكبها في تدبير هذه المواقف المتواجدة داخل النفوذ الترابي للمدينة.

وأكد المصدر أن مصالح الجماعة وثقت نهاية الأسبوع الماضي إقدام مسؤول الشركة على “تزوير” إحدى اللوحات التي سبق للجماعة أن وضعتها، والتي تحدد تعريفة ولوج مواقف السيارات بمدينة المضيق، حيث قام المسؤول بتغيير تعريفة ساعات النهار من 5 دراهم إلى 10 دراهم لركن السيارات والعربات والشاحنات بإحدى المواقف المتواجدة بوسط المدينة “في تناف تام مع بنود دفاتر التحملات المنظمة لعقد استغلال مواقف السيارات”.

وأفاد المصدر في حديثه مع “بريس تطوان” أن الجماعة حملت الشركة مسؤولية هذا الخرق وباشرت الإجراءات الزجرية المنصوص عليها في دفتر الشروط والتحملات مهددة بفسخ العقد مستقبلا في حالة تكرار هذه الخروقات.

وكان موقف السيارات المتواجد بكورنيش مدينة المضيق قد شهد نهاية الأسبوع الماضي حالة من الاحتقان والصراع بين العديد من المواطنين ومشتغلين لدى الشركة المسؤولة عن تدبير مواقف السيارات بسبب إقدام هذه الأخيرة على رفع تعريفة الاستغلال من 5 إلى 10 دراهم. كما خلف هذا الحادث موجة من الاستنكار من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي التي استغربت من إقدام هؤلاء الأشخاص على خرق القانون في غياب تدخل الجهات المسؤولة بالمدينة، خصوصا وأن هذا الموقف يوجد على مرمى حجر من مقر باشا مدينة المضيق المفترض فيه فرض القانون على المخالفين وحماية مصالح المواطنين والزوار.

بريس تطوان


شاهد أيضا