الدورة السادسة عشرة للأسبوع الدولي البحري بالمضيق - بريس تطوان

الدورة السادسة عشرة للأسبوع الدولي البحري بالمضيق

ينظم النادي الملكي البحري بالمضيق، بشراكة مع عمالة المضيق الفنيدق ومجلس العمالة ووزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، الدورة السادسة عشرة للأسبوع الدولي البحري للمضيق في الفترة الممتدة ما بين 23 و28 يوليوز الجاري.

وأبرز منظمو هذه التظاهرة، خلال ندوة صحافية عقدت أمس السبت بمقر النادي، أن هذه التظاهرة ستعرف مشاركة أكثر من 130 رياضية ورياضيا، يمثلون اثنى عشرة دولة أوربية وإفريقية وأسيوية، بالإضافة إلى أندية وطنية.

وأكد رئيس النادي الملكي البحري بالمضيق، علي اليونسي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الدورة تعرف زيادة في عدد الدول الصديقة والشقيقة المشاركة، إلى جانب حضور رياضيين يمارسون ب 6 أندية مغربية، وفريق يمثل البحرية الملكية.

وأشار اليونسي إلى أن هذه التظاهرة تنطوي على أبعاد رياضية وسياحية واجتماعية، موضحا أنه بالموازاة مع المسابقات والمنافسات الرياضية، سيتم إجراء سباق خاص بالأطفال في وضعية إعاقة والمنتمون لجمعية الأوائل للأطفال في وضعية إعاقة بعمالة المضيق – الفنيدق.

وأضاف أن الأسبوع البحري صار تقليدا رياضيا دأب على تنظيمه النادي الملكي البحري بالمضيق، حيث يعد فرصة لتمكين الأبطال والممارسين المغاربة من الاحتكاك بأسماء وازنة وعالمية في هذا النوع الرياضي، خاصة الأبطال القادمين من دول ذات تقاليد بحرية عريقة.

وشدد رئيس النادي على أن مسك ختام برنامج الدورة سيعرف تنظيم بطولة كأس العرش، حيث أضحى تقليدا ازدان به برنامج الأسبوع الدولي البحري للمضيق منذ سنوات.

من جانبه أبرز رئس اللجنة التقنية للدورة، حميد الصنهاجي، حرص النادي واللجنة التقنية على رفع عدد المشاركين في الأسبوع، مشيرا إلى تنويع وتوسيع عدد المسابقات، من خلال إدراج مسابقة للزوارق الشراعية العابرة للقارات، ومشاركة تسعة زوارق شراعية مغربية، وهي المسابقة التي ستنطلق ليلة الخميس 25 يوليوز الجاري، من ميناء فوينخيرولا بجنوب إسبانيا، فيما سيكون الوصول في اليوم الموالي بالمضيق.

وأضاف الصنهاجي أن هذه الدورة ستعرف مشاركة أسماء ونواد ومنتخبات وازنة في عالم الزوارق الشراعية، حيث استغل الفريق الوطني الإماراتي للزوارق الشراعية تربصه السنوي، الذي اختار له هذه السنة مدينة المضيق، مشاركته ضمن فعاليات هذه الدورة، بالإضافة إلى مشاركة ثلاثة أندية عريقة بفرنسا هي نادي “ليوط كلوب دو كان” و “نادي مارسيليا” وفريق حرف “باء” للمنتخب الفرنسي فئة التفاؤل.

وذكر الصنهاجي أن كأس العرش يعتبر أهم منافسة رياضية تندرج في إطار الأسبوع الدولي البحري للمضيق، حيث سيتبارى المتنافسون على هذا اللقب بزوارق عابرة للقارات وزوارق خفيفة على طول الطريق البحرية مارتيل – الفنيدق، ما سيعطي رونقا خاصا لخليج تمودا عبر مشاركة مكثفة للزوارق الشراعية المتعددة الألوان.

 

بريس تطوان


شاهد أيضا