الجماهير المغربية قلقة على المنتخب قبيل انطلاق كأس إفريقيا - بريس تطوان

الجماهير المغربية قلقة على المنتخب قبيل انطلاق كأس إفريقيا

في ثاني مباراة إعدادية له قبل خوض غمار منافسات كأس إفريقيا للأمم التي ستحتضنها جمهورية مصر العربية ابتداء من 21 يونيو الجاري، مني المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم بهزيمة ثانية في اقل من أسبوع ضد منتخب زامبيا بثلاثة أهداف لهدفين.

وظهر المنتخب المغربي بوجه شاحب خلال هذه المقابلة وسط تخوف كبير من الجماهير المغربية بأن يعود المنتخب من أرض مصر بخفي حنين على غرار الدورات الإفريقية السابقة.

ومباشرة بعد إعلان نهاية هذه المقابلة الودية، صبت الجماهير التي حضرت اللقاء على أرضية الملعب الكبير لمراكش جام غضبها على بعض اللاعبين بعد المستوى الهزيل الذي قدموه، كما عجت العديد من المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي بتعليقات شديدة اللهجة ضد كتيبة المدرب الفرنسي هيرفي رونار.

وخيمت أجواء من الشكوك حول قدرة لاعبي المنتخب على تقديم صورة مشرفة بكأس أمم إفريقيا والعودة بثاني لقب إفريقي للمغرب بعد لقب 1976.

وكشفت العديد من المنابر الإعلامية عن وجود مشاكل داخل غرفة ملابس المنتخب بعد الخلاف الذي حصل بين اللعب فيصل فجر وعبد الرزاق حمد الله، الذي غادر معسكر المنتخب، وحالة التنافر بين مجموعة من اللاعبين الدوليين، فيما أشارت مصادر إعلامية أخرى إلى وجود محاباة كبيرة في استدعاء بعض اللاعبين الذين لم يظهروا عن الإمكانيات التي تسمح بالتحاقهم للمنتخب، مقابل عدم استدعاء لاعبين أخرين أصحاب مستوى عالي في الفرق التي يلعبون لها وخاصة في الدفاع.

 

بريس تطوان


شاهد أيضا