الإكتظاظ يترك عشرات المصطافين في العراء بالشريط الساحلي لشفشاون - بريس تطوان

الإكتظاظ يترك عشرات المصطافين في العراء بالشريط الساحلي لشفشاون

تسببت حالة الاكتظاظ الشديدة التي عرفها الشريط الساحلي بين تطوان والحسيمة، يوم الجمعة 16 غشت 2019، بسبب توافد أعداد كبيرة من المصطافين، في بقاء العشرات من هؤلاء بدون مكان للمبيت.

وحسب ما رصدته “بريس تطوان”، فإن العشرات من المصطافين اضطروا للمبيت في سياراتهم وفي الشواطئ وقرب المخيمات الساحلية، كأمتار وترغة وقاع اسراس، بسبب عدم وجود أماكن وشقق شاغرة للكراء.

وقالت عدة مصادر لبريس تطوان في هذه النواحي، أن الكلب على الكراء ارتفع بشكل كبير في اليومين الأخيرين، وقد حُجزت جميع الشقق وغرف الكراء بين تطوان والحسيمة.

ويشهد هذا الشريط الساحلي بشمال المغرب، هذا الموسم، انتعاشا غير مسبوق في حركة الاصطياف.

الشاون بريس

 


شاهد أيضا