"الإقصاء من المنحة" يخرج طلبة بالمضيق للاحتجاج - بريس تطوان - أخبار تطوان

“الإقصاء من المنحة” يخرج طلبة بالمضيق للاحتجاج

 

خاض مجموعة من الطلبة والطالبات بمدينة المضيق، ممن يتابعون دراستهم بالكليات التابعة لجامعة عبد المالك السعدي صباح اليوم الأربعاء 16 أكتوبر 2019 وقفة احتجاجية بساحة عمالة المضيق الفنيدق للمطالبة “بحقهم” في الاستفادة من المنحة الجامعية برسم الموسم الحالي 2019-2020. وناشد الطلبة المحتجون عامل عمالة المضيق الفنيدق بضرورة التدخل العاجل لإعادة النظر في المعايير المعتمدة في تقديم المنح لمستحقيها.

وقدم الطلبة “المقصيون من المنح” شكايات عاجل إلى عامل عمالة المضيق الفنيدق، باعتباره رئيس اللجنة الإقليمية لتقديم المنح، لإعادة دراسة ملفات طلب الحصول على المنح خصوصا وأن الحالة الاجتماعية لبعضهم “مزرية ويستحقون الاستفادة من الدعم المالي”. واستغرب بعض الطلبة ممن استقت “بريس تطوان” رأيهم من استفادة بعض زملائهم “الأفضل حالا منهم من الناحية المادية والاجتماعية” وإقصاء حالات أخرى لا تتوفر على معيل.

في سياق مرتبط، عجت حسابات مجموعة من الشباب بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” بمدينة المضيق برسائل الاحتجاج على الإقصاء من الحصول على المنحة الجامعية، معددين مجموعة من الحالات التي تعيش وضعية اجتماعية هشة وتم “حرمانها” من الاستفادة.

يذكر أن طلبات الحصول على المنحة الجامعية يتم معالجتها عن طريق لجنة مختلطة تضم ممثلين عن عمالة المضيق الفنيدق ومجلس عمالة المضيق الفنيدق والسلطات المحلية والمديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمضيق الفنيدق، وتخضع طلبات الدعم لمجموعة من المعايير أهمها التقديرات المالية السنوية لمداخيل الأسر التي تتكلف بها مصالح وزارة المالية والضرائب على الصعيد الإقليمي، كما تلعب تقارير أعوان السلطة حول الوضعية المالية للأسر دورا مهما في التأثير على أحقية الاستفادة من المنحة الجامعية من عدمها.

كما تجدر الإشارة إلى أن مصالح وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي فتحت أمام الطلبة الذين لم يحصلوا على المنحة أبواب الطعون في رفض طلباتهم في الفترة من 14 إلى 23 أكتوبر الجاري عبر البوابة الإلكترونية التي خصصتها الوزارة لهذا الغرض.

بريس تطوان


شاهد أيضا