الأمثال العامية بتطوان.. (201) - بريس تطوان - أخبار تطوان

الأمثال العامية بتطوان.. (201)

بريس تطوان

بفليس على فليس كيتقور كديس: كيتقـور، أي يجتمع. وفليس وكديس بتشديد الياء فيهما. وفليس، تصغير فلس، والكديس مصغر كدس وهو ما يجمع بعضه فوق بعض. يقال للتحذير من الإسراف، والحض على الاقتصاد وجمع الفاضل من المال ولو كان قليلاً، إذ بذلك يحصل منه الكثير، فيصون الإنسان ماء وجهه ويصرفه فيما فيه فائدة، دون أن يتوقف على غيره أو يبقى محروماً مما يريد. وسيأتي في حرف الفاء قولهم: فليس على فليس كيعملوا كديس)، وهو قريب من هذا في اللفظ والمعنى.

 بقى بحال الحيا مقطعة الراس: بقي مثل الأفعى مقطعة الرأس. يقال في الشخص عندما يكون قوي القلب محمي الظهر، ثم تزول سلطته فيبقى بلا قوة ولا مستند، لا يدري من أين يؤخذ ولا ماذا يفعل.

بقا عمرو ما حبا، ومناين حبا طاح ف البير: بقي الولد طول حياته لم يحب، وحين حبا سقط في البئر. يقال عندما يلبث الشخص زمناً طويلاً لا يعمل فيه شيئاً مهماً، وعندما يتقدم لأي عمل، يفشل فيه وتكون له نتيجة غير حسنة. و(حبا) معناه زحف على يديه وركبتيه. (ومناين) بمعنى وحين، و(طاح) بمعنى سقط.

البقا والدوام الله: كلمة تقال غالباً – في حالة التأثر – عندما يموت شخص معروف له سمعة وشهرة، وبعضهم يقول قبلها: الله أكبر. وبعضهم يقول: لا إله إلا الله، وقد يزيد بعضهم: الله يلحقنا به مسلمين. وقد يقال عندما يعزل بعض كبار الموظفين أو تزول نعمة أحد المترفين، أو ينكب أحد الجبابرة المعتدين،

بالقد أو بالعوم: عندما يريد الشخص أن يعبر النهر، أي ينتقل من إحدى ضفتيه إلى الأخرى، ولا تكون هناك قنطرة ولا مركوب، فإن كان النهر عادياً قطعه على رجليه، وذلك ما بسمی بالقد. وإن كان النهر عميقاً جداً لا يمكن عبوره على القدمين، قطعه عالماً سابحاً، وذلك ما يسمى بالعوم، فعبور النهر شيء لا بد منه، على هذه الصفة أو تلك. يقال عندما يكون القيام بعمل شيء ضروري متحتم لا محيد عنه، إما بهذه الوسيلة وإما بغيرها.

 بقر الله في أرض الله: بقر الله في أرض الله. كناية عن كون الشخص جاهلاً أو خشناً أو غبياً، كأنه حيوان بليد. وفي الغالب يقال ذلك في الجماعة التي تكون من هذا القبيل.

 البقيان بلا شغول: البقاء بدون شغل. يقال عندما يشتغل المرء بشيء لا ينبغي أن يشتغل به مثله، إما لأنه تافه أو عبث، وإما لأن في الاشتغال به ضرراً أو تضييعاً لوقت أو جهد أو مصلحة.

العنوان: الأمثال العامية في تطوان والبلاد العربية

للمؤلف: محمد داود

تحقيق: حسناء محمد داود

منشورات باب الحكمة

(بريس تطوان)

يتبع…


شاهد أيضا