الأمثال العامية بتطوان.. (13) - بريس تطوان - أخبار تطوان

الأمثال العامية بتطوان.. (13)

بريس تطوان

  • أَحّاحْ، ما قالاهْ حَدّ منْ هْواه: هي في معنى ما قبلها، أي إن كلمة “أحاح” لا ينطق بها احد باختياره وعلى حسب هواه، بل لا يقولها إلا من يضطر لقولها بسبب ما يشعر به من ألم حسي أو معنوي.
  • أحاح، ما قالاه من هو مرتاح: أحاح، بتشديد الحاء، كلمة تدل على التألم والتوجع، فلا يقولها أحد وهو مستريح لا يجد ما يؤلمه. يقوله الشخص عندما يشعر بألم داخلي لا يرى الناس أثره.
  • أحاح على غدّا، أما اليوم عدّا: أواه على الغد، اما اليوم فقد مر؛ أي أتوجع لما أنتظره من الشدائد في المستقبل، أما الحاضر فهو كالمنتهي.
  •  يقوله الشخص إذا كان في شدة، وينتظر ما هو أشد منها.
  • أحاح وكان.

العنوان: الأمثال العامية في تطوان والبلاد العربية

للمؤلف: محمد داود

تحقيق: حسناء محمد داود

منشورات باب الحكمة

(بريس تطوان)

يتبع


شاهد أيضا