اختفاء مهاجر بين الفنيدق وسبتة المحتلة - بريس تطوان - أخبار تطوان

اختفاء مهاجر بين الفنيدق وسبتة المحتلة

بريس تطوان

اختفى شاب مغربي، أثناء محاولته الهجرة سباحة من مدينة الفنيدق نحو سبتة المحتلة.

ويتعلق الأمر بالمدعو “أسامة الحمومي” البالغ من العمر 21 سنة، خرج من الفنيدق الاثنين الماضي رفقة صديقين له، حيث تمكن أحدهما من الوصول إلى الثغر المحتل، فيما عاد الثاني إلى منزله بعد أن تملكه الخوف بسبب سوء الأحوال الجوية، هذا في الوقت الذي ضاع فيه أسامة بين المدينتين.

وقالت أسرة المختفي، أن ابنها كان يرتدي سروالاً قصيراً وقميصاً زهري اللون، حيث التقط صورة له قبل الانطلاق.

هذا وتُعد الحالة، من بين عشرات حالات الاختفاء التي ذهب ضحيتها شباب في عمر الزهور حلموا بالهجرة وبمستقبل أفضل.

 


شاهد أيضا