إنطلاق مشروع "نسوي" بجماعة صدينة بدعم من شركة لافارج هولسيم بتطوان - بريس تطوان - أخبار تطوان

إنطلاق مشروع “نسوي” بجماعة صدينة بدعم من شركة لافارج هولسيم بتطوان

بريس تطوان 

في إطار برنامج شركة لافارج هولسيم المغرب “لنبني الحياة”، الذي يهدف إلى بناء علاقات مستدامة مع الساكنة المجاورة للشركة، تم أمس الأربعاء 13 يناير 2021، بمقر النادي النسوي بجماعة صدينة، إعطاء الإنطلاقة الرسمية لتكوين النساء القرويات في مجال صناعة الحلويات.

وحضر الحفل، وفد عن شركة لافارج هولسيم المغرب، ورئيس جماعة صدينة عبد الرحمان الحياني، وقائد قيادة صدينة، ورئيسة وأعضاء جمعية الصدى النسوية بالجماعة.

واعتبر عصام الميل، مسؤول عن الموارد البشرية والعلاقات الخارجية بشركة لافارج هولسيم تطوان، أن الهدف من دعم الشركة لهذا المشروع هو تكوين مجموعة النساء القرويات في مجال صناعة الحلويات، لتسهيل ولوجهن سوق الشغل بمدينة تطوان، وذلك عبر تجهيز النادي النسوي بالجماعة بمجموعة من التجهيزات والآليات التي تساعدهم على الإنخراط بشكل فعال في المشروع.

وقدم المتحدث شكره الخاص للسلطات المحلية ولرئيس جماعة صدينة لتعاونهم الدؤوب في إنجاح هذا المشروع الهام الذي من شأنه تحسين الدخل لمجموعة من الأسر بذات الجماعة.

من جانبه نوه رئيس جماعة صدينة عبد الرحمان الحياني، بالدعم الذي تقدمه شركة لافارج هولسيم والسلطات المحلية ممثلة في قائد قيادة صدينة، لجمعية الصدى النسوية المشرفة على تسيير النادي النسوي بالجماعة، مؤكدا في ذات السياق على دعم مجلس الجماعة لمثل هذه المشاريع التي من شأنها دعم مدخول المرأة القروية بشكل عام.

كما تقدمت رئيسة جمعية الصدى النسوية بالشكر “الفياض” لكل من ساهم من قريب أو بعيد في إنجاح ورشة الحلويات بالنادي النسوي من سلطات محلية ورئيس جماعة صدينة وشركة لافارج هولسيم، مؤكدة على أن الجمعية عازمة كل العزم على تكوين أكبر قدر من نساء الجمعية في هذا التخصص حتى يتمكن من الولوج لسوق الشغل بكل سلاسة.

 


شاهد أيضا